العناوين الرئيسيةصحة وتجميل

طحالب خس البحر .. تفيد في صناعة الأدوية ويستخدمها البعض كغذاء

|| Midline-news || – الوسط …
محمود هلهل

 

يُصنّف “خس البحر” كنوع من الطحالب الخضراء التي تبع الفصيلة الأولفاوية؛ لذا يُسمى أيضاً “الأوليفا”. وهي أشنات خضراء تنمو في البحيرات الشاطئية وفي قيعان الخلجان والمياه المالحة ذاتية التغذية.  تنمو في القاع الصخري في الربيع والصيف.
يظهر جسمها وهيئتها على شكل أوراق شريطية متموجة رقيقة لامعة تثبت نفسها على الصخور بمثبت جذري. وهي ملساء بلون أخضر حشيشي جميل، تصل حتى طول 35 سم.

يتكاثر “خس البحر” بالتجزؤ، والتكاثر الجرثومي. وتعتبره بعض الشعوب صالحاً للأكل ومصدراً غذائياً تستهكله. أما في سواحلنا السورية فلم يعتد على استهلاكه.
لكن كما ذكرنا ثمة شعوب تتناوله نيئاً  ومع السلطات، وكذلك يمكن تجفيفه وطحنه ليستخدم كالتوابل، كذلك يمكن عمل منه أطباق الحساء لأنه غني بالبروتينات والنشويات والألياف. وطعمه مشابه للخس البري ويمكن مضغه أيضاً.

يحتوي على الصوديوم والكالسيوم واليود والحديد أكثر 50 مرة من السبانخ! ويحتوي كذلك على المغنزيوم وفيتامينات أ-ب- ث. ويستخدم في صناعة الأودية وبعض مستحضرات التجميل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق