مجتمع - منوعات

طبيب اخصاب هولندي..أب لـ 49 طفلاً!!

|| Midline-news || – الوسط …
نشرت هيئة “بي بي سي” الأمريكية، خبراً صادماً عن طبيب هولندي متخصص في عمليات التخصيب الصناعي، يدعى “يان كربات”، نقل سائله المنوى لعدد من الأمهات اللواتي تولى علاجهن دون موافقتهن.
فقد أظهرت نتائج تحاليل الحمض النووي أن الطبيب الهولندي الدكتور”يان كربات”، الذي توفي منذ عامين، هو الأب الفعلي لـ49 طفلاً، بعد أن لقح أمهاتهم بسائله المنوي أثناء تلقيهن العلاج في عيادته الخاصة في بيجدروب بالقرب من مدينة روتردام.
وتم التأكيد على نتائج التحقيق الاثنين الماضي، بعد أن أمر قضاة محكمة بكشف النتائج علناً أمام العامة.
وقال تيم بيوترز، المحامي الذي ينوب عن الأطفال، إنه سعيد بما توصل إليه من نتائج بعد سنوات من الشك والغموض، مضيفا: “معنى ذلك أننا وصلنا أخيرا إلى حالة من الوضوح بالنسبة للأطفال الذين تطابقت أحماضهم النووية”.

وكان الدكتور “كربات” قد مثل أمام المحكمة للمرة الأولى في العام 2017، عندما رفع عدد من الأطفال، الذين ولدوا نتيجة عمليات التخصيب الصناعي من متبرعين، هم وآباؤهم دعاوى قضائية بسبب شكوك بوجود صلة قرابة، وتضمنت الدعوى طفلاً بدا قريب الشبه جدا للطبيب إبان فترة شبابه.

وحصلت السلطات على عينات الحمض النووي من منزل الطبيب في نيسان من العام 2017، بعد وفاته عن عمر يناهز 89 سنة، وكان كربات يسمي نفسه “رائد مجال الخصوبة”.

وكانت عيادة الطبيب الهولندي قد أغلقتها السلطات المحلية في  العام 2009، بسبب مزاعم تزويره بيانات وتحاليل وأوصاف متبرعين، وأنه تجاوز العدد المسموح به للتخصيب من متبرع واحد وهو ستة أطفال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق