عربي ودولي

طائرات “يوم القيامة” …ذهب سلاح الجو الأمريكي تحت الماء

 || Midline-news || – الوسط …

غمرت المياه القاعدة العسكرية الأمريكية “أوفات” في ولاية نبراسكا، حيث يقع مقر القيادة الاستراتيجية للقوات المسلحة الأمريكية، بسبب الارتفاع الحاد في منسوب المياه في نهر ميسوري، وفق ما اعلن قائد الجناح 55 لسلاح الجو الأمريكي العميد مايكل مانون على صفحته الرسمية بـ”فيسبوك”.

وقال خبراء إن الفيضانات في قاعدة للقوات الجوية الأمريكية في نبراسكا التي دمرت المباني وأجبرت على إزالة طائرات هي  جزءا لا يتجزأ من استراتيجة الرد على أي هجوم نووي على الولايات المتحدة تسلط الضوء على المخاطر التي يشكلها تغير المناخ على الامن القومي الأمريكي
وقال ريان هانسن ، المتحدث باسم الجناح 55  في القاعدة ، وهي وحدة توفر الاستطلاع والمخابرات والدعم القتالي للقادة الأمريكيين ، إن “إعصار القنابل” الذي وقع الأسبوع الماضي قد غمر حوالي 60 مبنى بما في ذلك 30 مبنى في قاعدة أوفوت الجوية.
وقال هانسن إن ثماني طائرات في الجناح الخامس والخمسين اضطرت إلى مغادرة القاعدة ، وقد لا يتمكن العمال من تقييم الأضرار التي لحقت بالقاعدة وورش الصيانة حتى نهاية الأسبوع.

وتعتبر هذه القاعدة الجوية واحدة من أهم القواعد بالنسبة للجيش الأمريكي، حيث يتمركز بها طائرات من طراز Boeing E-4B Nightwatch، والتي يطلق عليها طائرات “يوم القيامة”.
ومن المعروف أن طائرات “يوم القيامة”، مخصصة لحكومة الولايات المتحدة والقيادة العسكرية في حالة نشوب حرب نووية.
وتعتبر الطائرة مقرا جويا للقائد الأعلى للقوات المسلحة الأمريكية. وتستخدم من أي نقطة في العالم، من أجل تنفيذ متطلبات الأمن القومي في مختلف العمليات القتالية.
بالإضافة إلى ذلك، يوجد في القاعدة أحدث مخبأ تحت الأرض يتم التحكم فيه بالأسلحة النووية الأمريكية.
وتجدر الإشارة إلى أن القاعدة الجوية قد غمرتها المياه بنحو الثلث، وأصيب 30 من أصل 200 مبنى في القاعدة بأضرار جسيمة، من بينها حظائر الطائرات، كما غمرت المياه حوالي كيلومتر من مدرج إقلاع الطائرات.

المصدر :وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى