العناوين الرئيسيةعربي

صفقة طائرات رافال مع الإمارات:توجه خليجي بعيدا عن واشنطن

|| Midline-news || – الوسط …

وقعت الإمارات العربية المتحدة اتفاقا بقيمة إجمالية قدرها 16 مليار يورو لشراء 80 طائرة رافال من الجيل الجديد، ما يجعل منها أكبر زبون في الخارج لشركة داسو للطيران الفرنسية، متقدمة على قطر والهند ومصر.

وتهدف الصفقة إلى استبدال 60 طائرة من طراز “ميراج 2000-9” حصلت عليها الإمارات في عام 1998.

وأشار فرنسوا هايسبور المستشار الخاص لدى معهد البحث الإستراتيجي في باريس “يريدون أن يكونوا الأفضل تجهيزا في المنطقة، مع طائرة إف-35 من الجانب الأمريكي، واختيار رافال من الجانب الأوروبي”.

وتشير الصفقة القياسية التي عقدتها الإمارات الجمعة لشراء مقاتلات فرنسية من طراز رافال، إلى تبدل ميزان القوى في الخليج بحثا عن شركاء جدد، بمواجهة خفض الولايات المتحدة مدى انخراطها في المنطقة.

وأوضحت نائبة رئيس معهد المتوسط والشرق الأوسط للبحوث والدراسات أنياس لوفالوا في باريس أن “دول الخليج، وخصوصا السعودية والإمارات، تدرك أنه لم يعد بالإمكان الاعتماد على الأمريكيين كما من قبل” ولا سيما منذ وصول الديمقراطي جو بايدن إلى البيت الأبيض في كانون الثاني/يناير.

فالولايات المتحدة التي أصبحت أول دولة منتجة للمحروقات في العالم بفضل احتياطها من الغاز الصخري، خفضت إلى حد كبير اعتمادها على الخليج كمصدر للطاقة، وانعكس ذلك على انخراطها العسكري في المنطقة.

وقالت أنياس لوفالوا “رغم أن دول الخليج تملك الكثير من المعدات، إلا أنها تشعر أنها في موقع ضعف، فتقضي وقتها تشتري ضمانات من شركاء يمكنهم طمأنتها وطمأنة الذين يستثمرون فيها أيضا”.

و مقابل تطبيع علاقاتها مع إسرائيل في أيلول/سبتمبر 2020، حصلت أبوظبي على اتفاق مع إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب لشراء 50 طائرة إف-35 لاستبدال أسطولها من طائرات إف-16 الأمريكية.

غير أن المفاوضات مع واشنطن حول هذا العقد الضخم بقيمة 23 مليار دولار الذي يشمل أيضا طائرات مسيّرة من طراز “ريبر”، لم تفض إلى عقد بعد، ما يثير استياء أبوظبي.

ولفت فرنسوا هايسبور إلى أن “شراء طائرات رافال الـ80 يندرج في سياق سياسة النفوذ والقوة الإقليمية التي تعتمدها الإمارات”.

فهي مصممة على إثبات موقعها بمواجهة السعودية وكذلك قطر، وإثبات أنها لاعب أكثر استقلالية مما كانت من قبل، وأن لها مصالحها الخاصة”.

المصدر: وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى