فضاءات

صدور الكتاب الحادي عشر ضمن سلسلة المؤرخ نعيم الزهراوي عن تاريخ حمص

صدر حديثاً الجزء الحادي عشر من سلسلة الكتب الوثائقية عن تاريخ مدينة حمص للمؤرخ والباحث الراحل نعيم سليم الزهراوي بعنوان: الأحزاب والجمعيات والصحافة بحمص.

ويقدم الكتاب الذي يقع في 330 صفحة من القطع المتوسط صورة عن العمق الثقافي والاجتماعي والسياسي لمدينة حمص في الفترة الأخيرة من حقبة الاحتلال العثماني بين سنوات 1840 و1918 ونشأة الصحافة في هذه المدينة مع توثيق بالصور للجرائد والمجلات في تلك الحقبة لأهميتها.

كما يتطرق الكتاب الصادر عن دار السلامة للنشر إلى دور المدينة البارز في الإنتاج الفكري السوري وما لعبته صحفها من دور في هذا المجال والجرائد التي كانت تصل لحمص في تلك الفترة.

ويعرض الكتاب دور الجمعيات والأحزاب في التكاتف الاجتماعي الفاعل في خدمة المجتمع والاقتصاد في تلك المرحلة التاريخية.

والمؤرخ الباحث الراحل نعيم الزهراوي ولد عام 1927 وحصل على شهادات عليا في تاريخ الأدب العربي من الجامعة اليسوعية ببيروت عام 1952 وفي الحقوق العامة والاقتصاد السياسي من الأكاديمية اللبنانية عامي 1954 و1956 ويعد من المؤرخين الأوائل في عصرنا الحديث الذين اهتموا بالتاريخ الوثائقي لمدينة حمص وريفها حيث صدر له سلسلة الكتب الوثائقية عن تاريخ مدينته من 11 جزءاً فضلاً عن إعداد أبحاث تاريخية وتوفي في 10 كانون الثاني من عام 2014.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق