إعلام - نيوميديا

صحيفة أمريكية: مسؤول تم شطبه من قائمة العقوبات يعمل في شركتين مقربتين من حكومة إيران

|| Midline-news || – الوسط …

 

نقلت صحيفة “وول ستريت جورنال” أن الرئيس التنفيذي السابق لشركة النفط الوطنية الإيرانية، أحمد غالباني، الذي تم شطبه من قائمة العقوبات الأمريكية، يقوم بأنشطة قد تعتبر انتهاكا لها.

وأوضحت الصحيفة، في تقرير نشرته ، أن غالباني تم حذف اسمه من قائمة العقوبات الأمريكية يوم 11 يونيو/ حزيران  لأنه لم يعد يتولى منصبا في شركة حكومية كما كان يعتبر، حسب وزارة الخزانة الأمريكية، “تأكيدا لتغير السلوك”.

وترك غالباني منصب الرئيس التنفيذي لشركة النفط الوطنية الإيرانية عام 2013 بعد فترة قصيرة من وضعه في قائمة عقوبات الولايات المتحدة.

وجرى إلغاء العقوبات عن غالباني بطلب منه وأدى هذا الإجراء إلى رفع تجميد أصوله في الولايات المتحدة ومنحه إمكانية الوصول إلى الأراضي الأمريكية والأسواق الأجنبية الأخرى، بينما اعتبر منتقدون أن هذه الخطوة أضعفت مواقع الولايات المتحدة في مفاوضات إحياء الاتفاق النووي في فيينا.

ونقلت “وول ستريت جورنال” عن مصادر لها أن غلباني يواصل حاليا العمل كمستشار للمدير التنفيذي العام في شركة “Global Petro Tech Kish” المختصة في قطاع الخدمات النفطية والمقربة، كما تم انتخابه في مايو/ آيار رئيسا لمجلس المساهمين في شركة “AzarAb Industries”.

وقال محللون للصحيفة إن تولي هذين المنصبين في الشركتين المقربتين من حكومة إيران يبدو أنه ينتهك العقوبات الأمريكية ويتوقع أن يثير قلقا لدى المشرعين في الكونغرس الذين ينتقدون سياسة الرئيس الأمريكي الحالي، جو بايدن.

المصدر: وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى