العناوين الرئيسيةدولي

“شبيغل”: ألكسي نافالني استعاد وعيه كاملا

نقلت صحيفة “شبيغل” الألمانية عن “مصادر خاصة”، أن المعارض الروسي ألكسي نافالني استعاد وعيه كاملا وبدأ يتحدث عما حصل معه على متن الطائرة.

وقالت الصحيفة إن نافالني يستطيع التحدث مرة أخرى ويمكنه تذكر تفاصيل ما حدث له على متن الطائرة، وأنه “ربما يتذكر تفاصيل”ما حدث بالضبط على متن الطائرة التي كانت تقله.

وبحسب “شبيغل” فإن حالة نافالني في تحسن مستمر.

وأشارت إلى أنه من المتوقع أن يتمكن نافالني من استقبال المزيد من الضيوف.

ونقلت “شبيغل” عن مصادرها الخاصة، أن الشرطة في برلين زادت عدد الضباط الذين يحرسون نافالني في عيادة شاريتيه التي يعالج فيها في ألمانيا، خوفا من شن هجوم جديد عليه، لكن شرطة المدينة قالت لوكالة “نوفوستي” في الوقت نفسه إنها لا تعرف من أين حصلت الصحيفة على هذه المعلومات والبيانات.

ولم تؤكد شرطة برلين نبأ الصحيفة الألمانية بشأن تشديد الحراسة والإجراءات حول العيادة التي يعالج فيها نافالني

وبحسب الصحيفة، قامت إدارة الشرطة الجنائية في برلين بزيادة عدد الموظفين المكلفين حماية نافالني، وشددت إجراءات الرقابة تحسبا لبدء هذا المدون في استقبال المزيد من الزوار.

وتم نقل هذا المعارض إلى المستشفى في مدينة أومسك الروسية يوم 20 أغسطس الماضي بعد تعرضه لوعكة صحية مفاجئة على متن الطائرة. وبناء على نتائج الفحوص، شخص الأطباء في مستشفى أومسك إصابته باضطراب في التمثيل الغذائي، تسبب في حدوث تغيير حاد في نسبة السكر في الدم.

ومع أنه لم يتضح بعد سبب ذلك، إلا أنه وفقا للأطباء في أومسك، لم يتم العثور على سموم في دم نافالني وبوله.

وفي وقت لاحق، تم نقل هذا المعارض بالطائرة إلى ألمانيا بناء على طلب زوجته. وأعلنت الحكومة الألمانية، نقلا عن أطباء عسكريين، أن نافالني قد تسمم بمادة من مجموعة “نوفيتشوك” السامة. وفي هذا الصدد، صرح الكرملين بأن برلين لم تبلغ موسكو بنتائج فحوص نافالني، وأكدت الخارجية الروسية أن روسيا تنتظر ردا من ألمانيا على طلب رسمي بشأن هذا الوضع.

المصدر: “نوفوستي”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق