سورية

سليماني :اللقاء مع الأسد في طهران كان احتفاء بالنصر

الوسط -مدلاين نيوز:
تحدث قائد فیلق “القدس” التابع لحرس الثورة الإسلامیة اللواء قاسم سلیماني، في عدة موضوعات أثناء مشاركته في ملتقى “رسالات الحوزة العلمیة والخطوة الثانیة للثورة الإسلامیة”.
وقال سليماني إن اللقاء الذي جمع الرئیس السوري بشار الأسد مع قائد الثورة الإسلامیة علي خامنئي في طهران “كان احتفاء بالنصر”.
وأقيم الملتقى، مساء أمس الأربعاء، فی مدرسة “دار الشفاء” العلمیة الدینیة في مدینة قم الإيرانية.
وأشار إلى أن “المقاومة الیوم فی المنطقة صمود أمام المستكبرین الغربیین”، بحسب ما نشرته وكالة الأنباء الإيرانية “إرنا”.
وقال سليماني إن “الكیان الصهیونی قد أفل الآن بشدة رغم كل ادعاءاته”، بينما “حققت إيران انتصارات ومنجزات عظیمة فی مختلف الأبعاد”. لافتا إلى أن إيران “تخطت بنجاح وشموخ جمیع الأحداث والأزمات بالمنطقة”.
وتابع سليماني أنه “بعد انتصار الثورة الإسلامیة ظهرت الحركات الإسلامیة فی العالم وشهدنا انتصار المقاومة الإسلامیة فی فلسطین فی حین أن الصهاینة استخدموا كل أنواع أسلحتهم”.
وأضاف أن “أمريكا انفقت 7 تریلیونات دولار فی المنطقة ورغم ذلك فإن رئیسها یزور العراق تحت جنح الظلام سرا وكان قد دخل 150 ألف جندی أمريكی إلى العراق ولم یكونوا لیخرجوا من دون وجود المقاومة معتبرا أن هذا يؤكد “هزیمة أمريكا فی العراق”.
وتحدث سليماني في كلمته عن السعودية، وولي عهدها محمد بن سلمان، وقال إن “السعودیین أقروا بأنهم روجوا للوهابیة بطلب من الغربیین”، وأشار إلى أنه “رغم امتلاك السعودیة احتیاطیا من العملة الصعبة قدره تریلیون دولار، إلا أنه لیست لديها مقتدرة إلا أن اقتدار إیران یعود للإرادة التي تمتلك إيران”، مضيفا بأن “محمد بین سلمان یسعي لتطبیع العلاقات مع الكیان الصهیونی”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق