دولي

سعياً لدعم من بوتين..الرئيس البيلاروسي في موسكو الاثنين القادم

 || Midline-news || – الوسط …

يتوجه الرئيس البيلاروسي “ألكسندر لوكاشنكو”، الاثنين، إلى روسيا سعياً إلى الحصول على دعم نظيره “فلاديمير بوتين”، بعد شهر من حركة احتجاجية غير مسبوقة أثارها فوزه بولاية جديدة في انتخابات متنازع عليها.

وبعدما كان قد اتهم موسكو قبل الاقتراع بالسعي إلى ”زعزعة استقرار“ بلاده، غيّر لوكاشنكو موقفه جذرياً، فتقرب إلى البلد الجار لمواجهة التظاهرات الاحتجاجية الضخمة في بيلاروس، التي اتهم الغرب بإثارتها.

وأوضح المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف” للصحافيين أنها ”ستكون زيارة عمل“ للوكاشنكو الذي يبلغ من العمر 66 سنة أمضى 26 منها على رأس السلطة.

ولم يقدم “بيسكوف” مزيداً من التفاصيل، مكتفياً بالإشارة إلى أنه لم يتم التخطيط لعقد لقاء مع الصحافة أو توقيع اتفاق.

وذكر الكرملين لاحقاً في بيان أن الاجتماع سيتناول ”تطوير الشراكة الاستراتيجية المستقبلية وعلاقات التحالف“ بين البلدين، لافتاً إلى أن الاجتماع سيُعقد في مدينة “سوتشي” الساحلية بجنوب روسيا.

ورأى المحلل السياسي “كونستانتين كالاتشيف” أن ”روسيا ستحاول الإفادة بشكل كامل من دعمها للوكاشنكو. هو لم يعد لديه أي مجال للمناورة. إنه يعتمد كليا على روسيا“ من أجل بقائه السياسي.

وفي إشارة إلى تعزيز العلاقات ”السياسية والاقتصادية والعسكرية“، لفت الخبير إلى أن الكرملين سيسعى الآن إلى ”ضم بيلاروس لعقود، بل حتى لقرون“.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق