تكنولوجيا

سامسونغ تنهي إنتاج هواتفها في الصين

|| Midline-news || – الوسط …

قالت شركة سامسونغ للإلكترونيات إنها أنهت عمليات إنتاج الهواتف الذكية في مصنعها الأخير بالصين.

وتابعت سامسونغ في بيان لها أن الإنتاج في المصنع الكائن في مدينة “هويتشو” الواقعة في جنوب الصين توقف بنهاية الشهر الماضي.

وقالت إنها اتخذت “القرار الصعب لوقف عمليات سامسونغ للإلكترونيات هويتشو” بهدف “تعزيز الكفاءة” في الصناعة.

وتضاءلت حصة سامسونغ في السوق الصينية بشدة، حيث احتل المنافسون مثل هواوي وشاومي الجزء الأكبر من السوق.

ونقلت الشركة الكورية الجنوبية حصة كبيرة من إنتاج هواتفها الذكية إلى فيتنام، وأغلقت مصنعاً في تيانجين بشمال شرق الصين العام الماضي.

قالت سامسونغ: “ستتم إعادة تخصيص معدات الإنتاج لمواقع تصنيع عالمية أخرى، اعتماداً على إستراتيجية الإنتاج العالمية لدينا استناداً إلى احتياجات السوق”.

وتعد سامسونغ أكبر منتج في العالم لأشباه الموصلات والهواتف الذكية وهي منتج رئيسي لشاشات العرض.

ويتعرض عملاق التكنولوجيا “سامسونغ”، وهي شركة رئيسية في أكبر مجموعة في كوريا الجنوبية، لموجة من الركود في الطلب على رقائق الكمبيوتر.

وكغيرها من شركات صناعة الإلكترونيات الكورية الجنوبية الأخرى، تواجه أيضاً تأثيرات الضوابط اليابانية المشددة على صادرات المواد ذات التقنية العالية المستخدمة في أشباه الموصلات وشاشات العرض.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق