دولي

روحاني:ايران لاتسعى للحرب..وسنتصدّى بحزم للأميركيين

|| Midline-news ||

أكّد الرئيس الإيراني ​حسن روحاني​ أنّ “القوات المسلحة الإيرانية ستتصدّى بحزم للأميركيين لو حاولوا تكرار اعتدائهم على المياه الإقليمية والمجال الجوي الإيراني”.

وشدّد خلال اتصال هاتفي مع نظيره الفرنسي ​إيمانويل ماكرون​، على أنّ “إيران لا ترغب إطلاقًا بتصعيد التوتر في المنطقة ولا تسعى للحرب مع أي دولة ومنها ​الولايات المتحدة الأميركية​”، لافتًا إلى “أنّنا ملتزمون دومًا بتعزيز أمن المنطقة واستقرارها، ونبذل الجهود في هذا السياق”.

وأوضح روحاني أنّ “إيران سعت وستسعى دومًا في مسار تنمية العلاقات المستديمة والهادفة مع ​فرنسا​”، مركّزًا على أنّه “لو تمّ تنفيذ ​الاتفاق النووي​ من قبل جميع جهات المفاوضات بصورة كاملة وصحيحة، لشهدنا اليوم تطوّرات إيجابيّة وجيّدة في المنطقة والعالم”. وبيّن أنّ “لاشكّ أنّ خطوة الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​ بالخروج أحادي الجانب من الاتفاق النووي تضرّ الشعب الأميركي و​أوروبا​ وإيران، وتتعارض مع المصالح الاقليمية والدولية”.

وأشار إلى “التزام إيران بالاتفاق النووي بعد خروج أميركا على أساس وعود الجهات الأوروبية لضمان المصالح الاقتصادية، ومنها حلّ وتسوية القضايا المتعلّقة بالشؤون البنكيّة وبيع ​النفط​، والّتي للأسف لم يتحقّق أي منها عمليًّا”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق