العناوين الرئيسيةدولي

رغم الصدام حول كورونا.. مناظرة “بنس” و”هاريس”أكثر تحضراً وهدوءاً واحتراماً.

|| Midline-news || – الوسط …

اشتبك نائب الرئيس الأمريكي “مايك بنس” مع المرشحة الديمقراطية “كامالا هاريس” بشدة حول وباء كورونا في المناظرة التلفزيونية المخصصة للمرشحين لمنصب نائب الرئيس المقبل.

و خلال المناظرة التي جرت بعد منتصف ليل أمس الاربعاء بالتوقيت العالمي غرينتش في جامعة “يوتاه” في “سولت لايك سيتي”، و دامت تسعين دقيقة، اتهمت “هاريس” الرئيس دونالد ترامب بأنه صاحب” أفشل إدارة رئاسية في تاريخ بلادنا”.

وقالت “هاريس” في مستهل المناظرة إن ”الأمريكيين كانوا شهوداً على أضخم فشل لأي إدارة رئاسية في تاريخ بلدنا“.

لكن بنس رد باتهام هاريس بـ“تقويض ثقة“ الأمريكيين بلقاح محتمل ضد فيروس كورونا المستجد.

وقال مخاطباً هاريس: ”حقيقة أنك تواصلين تقويض ثقة الجمهور في لقاح، إذا ما أنتج لقاح أثناء إدارة ترامب، هو أمر غير معقول“.

وأتى تصريح “بنس” رداً على قول “هاريس” إنها لن تتناول أي لقاح مضاد للفيروس إذا ما أوصى بذلك ترامب.

وقالت السيناتورة عن ولاية كاليفورنيا أنه ”إذا قال لنا الأطباء إنه يتعين علينا تناوله، فسأكون الأولى التي ستقف في الطابور لتناوله، أما إذا قال لنا ترامب إنه علينا تناوله فلن أتناوله“.

بدوره، قال “بنس” إن خطة المرشح الديمقراطي “جو بايدن” لمكافحة الوباء كانت “سرقة فكرية” من إدارة البيت الأبيض الحالية.

2020-10-m-23

وكانت الحواجز الزجاجية التي تفصل بين المتحدثين الجالسين على مسافة 3.6 متر، تذكيراً حياً بالوباء الذي أودى بحياة أكثر من 200 ألف أمريكي.

وتقرر زيادة المسافة الفاصلة بين هاريس وبنس، ووضع حواجز من الزجاج على جانبي كل واحد منهما من أجل التقليل من إمكانية انتقال عدوى فيروس كورونا المحتمل.

ويعرف القائمون على تنظيم المناظرات أن ترامب ربما كان يحمل الفيروس خلال مناظرته مع بايدن، وأنه ربما نقل العدوى إلى منافسه وإلى مدير المناظرة، وإن كانت الاختبارات كشفت أنهما غير مصابين حتى الآن.

2020-10-m-22

وكان ترامب قال في مقطع مصور على ”تويتر“، بوقت سابق إن الفضل في شفائه من ”كوفيد 19“ يعود لأدوية شركتي ”ريجينيرون” و”إيلي ليلي أند كو“، مشيراً إلى أنه يرغب في جعلها متوافرة على نطاق واسع.

وأضاف: ”شعرت بتحسن على الفور.. لدينا “ريجينيرون”، ولدينا عقار مشابه كثيراً من “إيلي ليلي” ويجري طرحهما حالياً، ونحن نحاول توفيرهما بشكل طارئ“، مشيراً إلى أنه سيسعى لإتاحة العقارين مجاناً.

2020-10-mm-13

وفيما يتعلق بمسألة العدالة العرقية، أعرب بنس عن صدمته لمقتل جورج فلويد في مينيسوتا. لكنه أضاف “لا عذر لأعمال الشغب والنهب التي أعقبت ذلك”.

وأشار إلى إحدى ضيوفه في القاعة، فلورا ويستبروكس، وهي امرأة سوداء دمر محلها للحلاقة أثناء الاضطرابات في مينيابوليس.

وأضاف نائب الرئيس “هذا الافتراض الذي تسمعه باستمرار من جو بايدن وكمالا هاريس .. إن أمريكا عنصرية مؤسسياً، كما قال جو بايدن، إن تطبيق القانون لديه تحيز ضمني ضد الأقليات، هو إهانة كبيرة”.

وقالت هاريس – التي دخلت التاريخ من خلال كونها أول امرأة سوداء تقف في مناظرة نائب الرئيس – إنه “في الأسبوع الماضي، خاض رئيس الولايات المتحدة نقاشاً أمام 70 مليون أمريكي ورفض إدانة العنصريين البيض”.

وقالت “لم يكن الأمر كما لو أنه لم تكن لديه فرصة. لم يفعل ذلك ثم أصر ثم قال عند الضغط عليه، تراجعوا، استعدوا…وهذا جزء من أسلوب دونالد ترامب”.

وخلافاً للمناظرة الأولى بين ترامب وبايدن التي جرت الأسبوع الماضي وسادتها الفوضى والشتائم المتبادلة ومقاطعة الواحد للآخر مراراً وتكراراً، فقد بدت المناظرة بين “بنس” و”هاريس”وفق المتابعين ” أكثر تحضراً وأكثر هدوءاً وأكثر احتراماً”.

وعلى الرغم من أن نائب الرئيس الجمهوري والسناتورة الديمقراطية، قاطعا بعضهما بعضاً أحياناً أثناء المناظرة، إلا أنهما تبادلا مراراً عبارات الشكر والاحترام، وكان الواحد منهما منصتاً للآخر في معظم الوقت.

وقال بنس مخاطبا هاريس: ”أود أن أهنئك، كما فعلت عبر الهاتف، على ترشيحك التاريخي“.

وأضاف: ”أحترم واقع أن جو بايدن كرس 47 عاماً من حياته لخدمة الدولة، أحترم أيضاً مسيرتك المهنية في الوظيفة العامة“، لترد عليه هاريس بالقول: ”شكرا“.

ويتقدم بايدن على ترامب في استطلاعات الرأي، قبل 27 يوماً من الانتخابات المقررة في 3 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق