دولي

أردوغان مبرراً : الناتو وعلى رأسه واشنطن تخلوا عني في ” الاستيلاء “

|| Midline-news || – الوسط  …

يحاول الرئيس التركي رجب طيب أردوغان  أن يبرر لحفائه الغربيين  تقربه من روسيا  لذلك يقول بالتزامن مع اعلان اتفاق روسي تركي حول سورية  لوقف اطلاق النار أن شركاءه في حلف شمال الأطلسي “ناتو” تخلوا عن بلاده في في شمالي سورية.

وأكد  أردوغان إنه عند الحملة التركية” للاستيلاء” على مدينة الباب في سورية لم تظهر أي دول من دول الحلف ولا أي قوى أخرى متحالفة في المنطقة “حتى أقل قدر من الدعم فقط”.

وفي خطابه بالعاصمة أنقرة كان الرئيس التركي قد اتهم “أمريكا بصفة خاصة”، بعدم دعم تركيا، وحذر في الوقت ذاته من إمكانية أن تنقلب الجماعات الإرهابية في أي وقت ضد أية دولة تدعمها.

ورفضت الولايات المتحدة الأمريكية أمس الأربعاء اتهامات أردوغان بشدة بأنها تدعم تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) وتورد أسلحة إلى ميليشيات الأكراد في سورية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق