العناوين الرئيسيةمنوعات

دقات قلوب الزوجين تتناغم مع مرور العمر ..

|| Midline-news || – الوسط ..

 

وجد خبراء العلاقات، أن الأزواج الأكبر سناً يقومون بشكل لا شعوري بمزامنة معدلات ضربات القلب عندما يكونون قريبين من بعضهم بعضاً، وفقاً لصحيفة «ديلي ميل».

قام باحثون من جامعة إلينوي بقياس نبضات قلب عشرة من الأزواج الكبار المتزوجين، وقربهم من بعضهم بعضاً، منذ فترة طويلة باستخدام أجهزة المراقبة الإلكترونية.

وجد الفريق، أنه عند الاقتراب من بعضهما بعضاً، سيؤثر أحد الزوجين على معدل ضربات قلب الآخر، والعكس صحيح، في رقصة معقدة.

ومع ذلك، لم تتمكن النتائج من الكشف عن أي أنماط واضحة وراء التحولات هذه.

وقال مؤلف الورقة البحثية وباحث العلاقات الرومانسية برايان أوغولسكي من جامعة إلينوي «يسأل باحثو العلاقات عادة الأشخاص عن أحوالهم، ويفترضون أن بإمكانهم التذكر بشكل صحيح وتقديم إجابات ذات مغزى. لكن مع تقدم الأزواج في السن وكونهم معاً لفترة طويلة، فإنهم يضحكون عندما نسألهم عن مدى رضاهم أو مدى التزامهم».

وتابع «عندما يتزوج شخصان لمدة 30 أو 40 عاماً، فإنهما يشعران بأن ذلك يشير إلى الالتزام في حد ذاته».

وأشار أوغولسكي إلى أنه «كنا نبحث عن طرق أكثر موضوعية لقياس ديناميكيات العلاقات، ونعلم أن التواجد حول أشخاص آخرين له فوائد نفسية».

وجد الفريق، أن معدلات ضربات القلب بين الأزواج متزامنة مع ما يسمى بعلاقة «ليد – لاغ»، حيث يقود أحد الشريكين التغييرات في النبضات، والآخر يتبعه. في بعض الأحيان، كان الزوج يقود، وفي أحيان أخرى الزوجة.

قال البروفسور أوغولسكي «هذا يشير إلى توازن دقيق».

وتابع «عندما يقوم أحد الشريكين بإثارة الشريك الآخر، يبدأون رقصة فريدة على مستوى الزوجين تؤثر على وظائف الأعضاء وأنماطها على مدار اليوم».

وأضاف خبير العلاقات الرومانسية «وجدنا أن كل يوم هو سياق فريد يتغير حسب الظروف… التفاعلات الزوجية، مواقفهم، سلوكياتهم – سواء كانوا قريبين من بعضهم بعضاً أو بعيدين – تتغير طوال الوقت».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى