سورية

داعش مستمر في تدمير أثار تدمر

|| Midline-news ||  – الوسط   ..

 

أعلنت وزارة الدفاع الروسية ، الإثنين ، أن أعمال مسلحي تنظيم داعش في تدمر تدلّ على سعيه إلى تدمير الآثار التاريخية المتبقية بأكبر قدر ممكن .

وجاء في بيان لوزارة الدفاع الروسية :

” على خلفية تقدّم ناجح للقوات السورية باتجاه تدمر ، رصدت طائرات روسية بدون طيّار تنشيطاً لتحركات شاحنات الإرهابيين بالقرب من المدينة الأثرية .

وهذا يدل على نوايا “داعش” لنقل المتفجرات من أجل تدمير الآثار التاريخية المتبقية قبل انسحابهم بأكبر قدر ممكن”.

يذكر ، أن تنظيم داعش فرض سيطرته على تدمر لأول مرة في أيار/ مايو عام  2015،

وكان الجيش العربي السوري قد تمكن من تحرير مدينة تدمر الأثرية بدعم من القوات الجوية الروسية المدينة في نهاية آذار /  مارس عام   2016 .

إلا أن التنظيم  تمكن من الاستيلاء مرة ثانية على تدمر في كانون الأول/ ديسمبر الماضي 2015 .

وخلال الفترة الأولى لسيطرة تنظيم داعش الإرهابي على مدينة تدمر الأثرية ، دمّر الإرهابيون الكثير من المعالم الأثرية إضافة إلى سرقة الكثير من الأثار واللقى الأثرية .

كما دمر التنظيم المدافن البرجية وأجزاء كبيرة من معبد بل الأثري ومعبد بعل شمين ، بالإضافة إلى تحطيم عدد من التماثيل .

واستنكرت المنظمات الدولية والمؤسسات المعنية بالإرث الإنساني جرائم تنظيم داعش بحق مدينة تدمر السورية ، واعتبروا  ما يقوم به داعش من تدمير هو جريمة بحق الغرث الإنساني للعالم أجمع .

ونشرت وزارة الدفاع الروسي لقطات فيديو تثبت تدمير مسلحي داعش للآثار التاريخية بتدمر الأثرية، وخاصة واجهة مسرح تدمر الروماني والمصلبة.

يظهر الفيديو أن الإرهابيين قد دمرّوا الجزء المركزي من المسرح وأعمدة المصلبة.

 

 

وكالات
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق