سورية

“داعش” أعدم 700 رهينة شرق الفرات

|| Midline-news || – الوسط ..
أفاد “المرصد السوري المعلرض ومقره في بريطانيا، بأن تنظيم “داعش” الإرهابي أعدم في الآونة الأخيرة مئات الأشخاص في المناطق المتبقية تحت سيطرته شرق الفرات.
وذكر المرصد اليوم، نقلا عن عشرات المصادر داخل “داعش” وسكان محليين تمكنوا من الفرار إلى مناطق سيطرة “قوات سوريا الديمقراطية” ذات الغالبية الكردية، أن التنظيم الإرهابي نفذ بشكل غير معلن، وبعيدا عن عدسات الكاميرات، عمليات إعدام فردية وجماعية طالت خلال الشهرين الماضيين أكثر من 700 محتجز لديه، من الذين اعتقلوا بتهم مختلفة، بمن فيهم مسلحون حاولوا الانشقاق عن “داعش”.

وأشارت مصادر “المرصد” إلى أن عمليات الإعدام نفذت داخل مقار ومعتقلات للتنظيم في جيبه الأخير الذي انحسر اليوم حتى بلدات الشعفة والسوسة والباغوز وبعض القرى في المنطقة.

كما وثقت المصادر ذاتها نقل التنظيم 350-400 محتجز عبر نهر الفرات إلى جيبه في باديتي حمص ودير الزور، بالإضافة إلى إفراج التنظيم عن مئات آخرين.
ولفت المرصد إلى أن عدد الأشخاص الذين أعدمهم “داعش” في سوريا ارتفع بذلك إلى 6191 ضحية.
وفي سبتمبر الماضي، أطلقت “قوات سوريا الديمقراطية”، مدعومة من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، عملية عسكرية لإنهاء وجود “داعش” شرق الفرات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق