عربي

حملة اعتقالات بالضفة الغربية و نائب إسرائيلي يقتحم المسجد الأقصى

|| Midline-news || – الوسط …

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأربعاء، حملة دهم واعتقالات بعدة مناطق في القدس المحتلة والضفة الغربية طالت عدداً من الشبان، إضافة إلى وزير شؤون القدس فادي الهدمي.

وقال جيش الاحتلال في بيان له أن جنوده اعتقلوا 7 شبان بمداهمات بالضفة، جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية ضد المستوطنين وقوات الاحتلال.

وفي رام الله اقتحمت دوريات الاحتلال شارعي عمان وحي رأس العين بالمدينة، وسط إطلاق كثيف لقنابل الصوت.

كما اقتحمت قوات الاحتلال قرية روجيب شرقي المدينة، واعتقلت كلاً من خالد جمال عبد الله الحلبي وعبد الرحمن شنيور بعد مداهمة منزليهما.

وفي القدس، اعتقلت شرطة الاحتلال، فجر اليوم الأربعاء، وزير شؤون القدس فادي الهدمي، بعد أن داهمت قوة كبيرة من مخابرات وشرطة الاحتلال منزله في حي الصوانة بالمدينة وقامت بتفتيشه.

واستدعت شرطة الاحتلال محافظ القدس المحتلة عدنان غيث للتحقيق، بعد اقتحام منزله في بلدة سلوان، وقامت بتفتيشه وسلمته مع نجله بلاغين لمراجعة مخابراتها للتحقيق.

وذكر شهود عيان أن قوات الاحتلال اعتقلت ثلاثة من الطلبة من جامعة بيرزيت شمال رام الله، بعد دهم قوات الاحتلال الخاصة “المستعربين” مكان سكنهم الجامعي في البلدة وفقا لوكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”.

وأشاروا إلى أن القوات الخاصة اقتحمت “بيرزيت” بواسطة مركبة مدنية، إضافة إلى أكثر من 15 دورية عسكرية.

وفي سياق متصل اقتحم نائب بارز من حزب الليكود الذي يتزعمه رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، المسجد الأقصى صباح اليوم الأربعاء.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة، إن الرئيس السابق للجنة الخارجية والأمن البرلمانية الإسرائيلية “آفي ديختر”، اقتحم المسجد الأقصى بحراسة عناصر من الشرطة الإسرائيلية.

وتولى “ديختر” رئاسة جهاز المخابرات الداخلية “الشاباك” في الفترة ما بين 2000 – 2005 ، وهو جهاز المخابرات المسؤول عن اعتقال والتحقيق مع الفلسطينيين.

وبالتزامن مع اقتحام ” ديختر”، شارك عشرات المستوطنين، في اقتحام الأقصى..

وأفادت مصادر محلية، بأن ديختر والمستوطنين نفذوا جولات استفزازية داخل باحات المسجد الاقصى، بعد أن اقتحموه عبر باب المغاربة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق