عربي ودولي

حرس الثورة يحتجز ناقلة نفط بريطانية ويسحبها للسواحل الإيرانية

|| Midline-news || – الوسط …

 

أعلن الحرس الثوري الإيراني، الجمعة، “مصادرة” ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز، وفق ما نقلت وكالة “فرانس برس”.

وأشار الحرس الثوري الإيراني إلى أن الناقلة المحتجزة “ستينا إمبيرو” لم تلتزم بقوانين الملاحة.

وقالت بريطانيا، الجمعة، إنها تسعى بشكل عاجل لمزيد من المعلومات بعد تقارير عن أن ناقلة ترفع علم بريطانيا حولت وجهتها لتتحرك صوب المياه الإيرانية.

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع: “نسعى بشكل عاجل لمزيد من المعلومات ونعكف على تقييم الوضع في أعقاب تقارير عن حادث في الخليج”، وفق ما نقلت “رويترز”.

وذكرت مصادر أن لجنة الطوارئ الحكومية في بريطانيا، عقدت اجتماعا لبحث حادث احتجاز الناقلة.

في وقت قال فيه مجلس الأمن القومي الأميركي إنه على علم بالتقارير عن احتجاز قوات إيرانية لناقلة نفط بريطانية.

بدورها قالت الشركة المشغلة لناقلة النفط البريطانية المحتجزة، نورثرن مارين: “لسنا قادرين على التواصل مع الناقلة وهي متوجهة نحو المياه الإيرانية” وعلى متنها 23 بحارا.

وتأتي هذه التطورات بعد أن صرح متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، الخميس، بأن على إيران الإفراج فورا عن سفينة تحتجزها في الخليج وأفراد طاقمها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى