العناوين الرئيسيةسورية

ثلاثة أهداف لواشنطن في سورية.. مسؤول أمريكي يوضح

أكدت واشنطن أن هناك توافقًا في الولايات المتحدة الأمريكية على تحقيق ثلاثة أهداف في سورية، خلال الفترة القادمة.

وخلال مؤتمر صحفي عبر تطبيق “زووم” في نهاية زيارته إلى القاهرة وردًّا على سؤال لصحيفة “الشرق الأوسط” حول موقف إدارة الرئيس “بايدن” من الأزمة السورية؛ أكد المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا “جول رايبرن” أن واشنطن لديها أهداف واضحة في سوريا أولها هزيمة داعش وثانيها إخراج ايران من سورية وثالثها التوصل لحل سياسي وفق قرارات الأمم المتحدة.

وأضاف أن تلك الأهداف تحظى بدعم كلا الحزبين في أمريكا بالإضافة إلى الكونغرس، موضحًا أن الإدارة الأمريكية الجديدة لن تتراجع عن الأهداف المذكورة وستعمل على إيجاد اقتراحات تبحث كيفية تنفيذ السياسة بشكل أفضل.

ووصف المبعوث الأمريكي العلاقات الأمريكية الروسية في سورية بالتبادل المنتظم لوجهات النظر، حيث أن على الروس أن يعلموا أن ما وصفها بلانتهاكات في إدلب يجب أن تتوقف، رافضًا وصف العلاقة مع الروس بالتعاون.

وأشار “رايبرن” أن لا مفر لدمشقمن العملية السياسية، وأن بلاده ستواصل الضغط من خلال عقوبات “قيصر” لإجبارها على القبول بحل سياسي للنزاع في البلاد.

وكان معهد “الشرق الأوسط” تحدث خلال تقرير سابق له أن سياسة الولايات المتحدة الأمريكية في المرحلة المقبلة حيال الملف السوري ستبقى على حالها، لكن الاختلاف الأكبر بين سياسة “ترامب” و”بايدن” هي أن إدارة الأخير عازمة على تنفيذ سياسة متوازنة لا تقلبات فيها، بعكس تعامل إدارة الرئيس “ترامب” مع الوضع السوري.

الوسط الاخباري

تابعوا صفحتنا على فيس بوك..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى