عربي ودولي

تقرير بريطاني يتهم أردوغان بالتحريض الممنهج ضد المسيحيين.

|| Midline-news || – الوسط …

كشف تقرير بريطاني، عن عمل الحزب الحاكم في تركيا بزعامة الرئيس رجب طيب أردوغان على تأجيج التحريض ضد المسيحيين، والعمل على تشويه سمعتهم بطرق ممنهجة.

وأُعد التقرير بطلب من وزير الخارجية البريطاني جيرمي هنت، فيما يتعلق بالاضطهاد الديني للمسيحيين، مشيراً إلى أن قضية اضطهاد المسيحيين تأتي على رأس اهتمامات وزارته.

وتابع: “كنا غافلين عن قضية اضطهاد المسيحيين، وبرأيي فإن تقرير الأسقف إلى جانب الأحداث الدامية التي وقعت مؤخرا في سريلانكا قد أيقظت الجميع بطريقة صادمة لمعالجة الأمر”.

وأدان التقرير تورط بعض الأنظمة حول العالم في اضطهاد المسيحيين إلى جانب وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي كما تفعل تركيا إذ”يصور حزب العدالة والتنمية بتركيا المسيحيين على أنهم يمثلون تهديدا لاستقرار الدولة، وغالبا ما يتم التعامل مع المسيحيين الأتراك على اعتبار أنهم ليسوا أتراكا حقيقيين، وإنما كأشخاص متعاونين مع جهات غربية تسعى لزعزعة استقرار البلاد”.

وتابع: “لقد عرّض خطاب الكراهية ضد المسيحيين الذي ينشره زعماء دينيون ووسائل إعلام حكومية، سلامة المسيحيين للخطر، كما زاد من تعصب المجتمعات”.

ولفت الوزير البريطاني إلى أن التقرير توصل إلى 3 دوافع وراء اضطهاد المسيحيين تتمثل في فشل النظام السياسي الأمر الذي يخلق أرضية خصبة للتطرف الديني، وصعود اليمين المتطرف كما هي الحال في تركيا، فضلا عن ضعف نظام المؤسسات وتراجع قيم العدالة وسيادة القانون، مما يجعل الظروف ملائمة أمام المتطرفين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى