العناوين الرئيسيةسورية

تعزيزات عسكرية الى مناطق التماس في ريف حماه ..هل تستأنف العملية العسكرية ؟

midline-news-الوسط:

وصل المزيد من التعزيزات العسكرية إلى الجيش العربي السوري في ريف حماة الشمالي، حيث رجحت وسائل  اعلام  أن هذه التعزيزات قد تكون مؤشر لاستئناف العمليات العسكرية في الساعات القليلة القادمة.

وأفادت معلومات ومصادر اعلامية بأنه وصلت خلال الساعات القليلة الماضية تعزيزات إضافية إلى محاور التماس في ريف حماة الشمالي الغربي.

كما نقلت وكالة  “سبوتنك” عن قائد إحدى المجموعات القتالية في المحاور المتقدمة لجبهة ريف حماة قوله: “إن التعزيزات الجديدة تتخذ طابعاً تكثيفياً نوعياً، وهي من جسم القوات المرابطة في جبهات ريف حماة الشمالي الغربي وإدلب الجنوبي بما في ذلك القرى التي استعادها الجيش السوري خلال الأسابيع القليلة الماضية”.

ووفقاً لـ”سبوتنك” فإن التعزيزات الجديدة تعد مؤشراً مرجحاً على نيّة القوات السورية استئناف عملياتها العسكرية في الساعات القليلة القادمة.

وأضافت الوكالة أن القوة العسكرية الجديدة التي وصلت إلى المنطقة، كان من ضمنها قوات اقتحام يعرف عنها تمتعها بخبرة كبيرة في ميدان القتال، وتمرسها الكبير في معارك التضاريس المتنوعة.

ويأتي وصول هذه التعزيزات بعد مرور فترة من الزمن اقتصرت فيها العمليات العسكرية للقوات السورية على التصدي للهجومات التي تشنها “جبهة النصرة” والفصائل المسلحة على مواقع القوات السورية، إضافة إلى الرد على أي اعتداء يستهدف فيه المسلحون مناطق المدنيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى