العناوين الرئيسيةدولي

تصعيد العمليات الإرهابية فى أفغانستان ..ومناطق جديدة تقع في قبضة طالبان

|| Midline-news || – الوسط …

 

قُتل سكرتير حاكم ولاية قندهار الأفغانية وحارسه الشخصي إثر انفجار عبوة ناسفة، اليوم الأحد، حسبما أفاد مسؤولون ة أفغانستان.

وحسبما ذكرت وسائل إعلام محلية، وقع الانفجار وقع فى ساحة انتظار بمجمع محافظ قندهار، تزامنًا مع تصعيد العمليات الإرهابية فى أفغانستان فى ظل رحيل القوات الأمريكية والغربية عن البلاد.

وجاء ذلك بعد أن استولت “طالبان” على منطقة رئيسية في معقلها السابق في قندهار بعد قتال عنيف ليلاً مع القوات الحكومية الأفغانية، في أحدث منطقة يتم الاستيلاء عليها .

وفي وقت سابق أكدت وسائل إعلام أفغانية سقوط خمس مناطق في البلاد على الأقل في قبضة حركة “طالبان” خلال الليلة الماضية، فيما أعلنت حكومة كابل عن قضاء قواتها على أكثر من 200 مسلح خلال آخر 24 ساعة.

وأفادت قناة “طلوع نيوز” اليوم الأحد عن مصادر مطلعة تأكيدها أن تلك المناطق الخمس هي مديريات بنجواي الواقعة في ولاية قندهار جنوب البلاد، وزيروك في ولاية باكتيكا جنوب شرقي البلاد، وكوفاب وأركو وكوهستان في ولاية بدخشان شمال شرق البلاد.

وأكد حرس الحدود في طاجيكستان مساء أمس أن أكثر من 300 من عناصر حرس الحدود الأفغانية اضطروا إلى التراجع عبر الحدود بعد معارك ضارية سيطرت “طالبان” خلالها على ثلاثة أقضية في بدخشان.

في غضون ذلك، ذكرت وزارة الدفاع الأفغانية على حسابها الرسمي في “تويتر” صباح اليوم أن قواتها خلال الساعات الـ24 الماضية تمكنت من تصفية 143 من مسلحي “طالبان” وإصابة 121 آخرين جراء عمليات نفذت في ولايات عدة

وفي وقت لاحق من اليوم، أعلنت الوزارة في تغريدات منفصلة عن مقتل 98 مسلحا على الأقل جراء عمليات نفذت في ولايات غزني وسمنكان ولغمان وقندهار وننكرهار.

ويأتي ذلك على خلفية التوترات الأمنية المتصاعدة في أفغانستان، فيما توشك عملية انسحاب قوات حلف الناتو من البلاد على النهاية.

المصدر: وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى