العناوين الرئيسيةعربي ودولي

ترامب يريد قلب الطاولة ويطالب أنصاره بالانتفاض على نتائج الانتخابات

دعا دونالد ترامب الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته أنصاره إلى الاحتجاج أمام الكونجرس رفضا لنتائج الانتخابات الرئاسية.

وقال ترامب في تغريدة على تويتر إن “التجمع الاحتجاجي في واشنطن سيقام يوم 6 كانون الثاني في تمام الساعة 11 صباحا.. أوقفوا السرقة”.

وأضاف الرئيس الأمريكي في تغريدة أخرى “سنقدم كمية هائلة من الأدلة يوم السادس من كانون الثاني.. لقد فزنا”.

وفي وقت سابق، قالت شبكة “سي إن إن” الأمريكية، إن أكثر من 100 مشرع جمهوري سيطعنون في نتائج انتخابات الرئاسة الأمريكية خلال عملية إقرارها في الكونجرس يوم 6 الجاري.

ومن المتوقع أن ينزل آلاف المؤيدين لترامب ينتمون لمجموعات مختلفة من كل أنحاء البلاد، إلى شوارع العاصمة الأميركية تأييدا لتصريحات عير مدعومة بأدلة لترامب عن تزوير انتخابي واسع النطاق تسبب بحسب رأيه بهزيمته في انتخابات الثالث من تشرين الثاني الماضي.

وتثير الدعوة للتجمع مخاوف من أعمال عنف جديدة بعد التظاهرة السابقة المؤيدة لترامب والتي شاركت فيها مجموعة “براود بويز” في 12 كانون الأول الماضي، عندما تعرض خلالها العديد من الأشخاص للطعن، وأوقف فيها عشرات الأشخاص.

ويأمل الرئيس المنتهية ولايته على ما يبدو في أن يتمكن المتظاهرون من الضغط على الكونغرس لرفض الفرز الأخير لأصوات الهيئة الناخبة للولايات، وقلب نتيجة خسارته الانتخابية.

ويواصل الرئيس “ترامب” رفضه الاعتراف بالهزيمة أمام منافسه في الانتخابات جو بايدن، مدعيًا ​​حدوث تزوير واسع النطاق في ساحات المعارك الرئيسية.

وكان المجمع الانتخابي أقر مؤخرًا فوز “بايدن” بالانتخابات، في حين تقول مصادر صحيفة إن “ترامب” هدد بأنه لن يترك البيت الأبيض في يوم تنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن في 20 كانون الثاني المقبل.

يذكر أن أكثر من 50 من المحاكم الاتحادية ومحاكم الولايات قضت بسلامة فوز “بايدن”، ورفضت المحكمة العليا الأمريكية الجمعة دعوى قضائية كبيرة أقامتها تكساس وأيدها “ترامب” لإلغاء نتائج الانتخابات في أربع ولايات.

ومن المقرر أن يعقد الكونجرس الأمريكي في السادس من كانون الثاني المقبل، اجتماعا لإقرار نتائج التصويت في المجمع الانتخابي للولايات والتي تمثل نتائج التصويت الشعبي.

الوسط الاخباري

تابعوا صفحتنا على فيس بوك ..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى