العناوين الرئيسيةعربي ودولي

ترامب فعل كل المحظورات في خطاب طورائ كورونا

midline-news .. الوسط ..

 

حملة سخرية واسعة يتعرض لها الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بعد الخطاب الذي ألقاه، الجمعة، الذي تحدث فيه عن خطة مواجهة فيروس كورونا المستجد، بالتزامن مع قيامه بكل المحظورات التي لا بد من الابتعاد عنها لتجنب الإصابة بالفيروس.

وأعلن ترامب في الخطاب، حالة الطوارئ الوطنية لمواجهة انتشار وباء كورونا، مشيرا إلى أنها ستعزز التمويل لمكافحة تفشي الفيروس، وإنه بذلك سيسمح للمستشفيات بتفعيل خطط الاستعداد للطوارئ.

وأوضح أن ذلك سيتيح إمكانية الحصول على ما يقرب من 50 مليار دولار لتعزيز مكافحة الوباء.

كما ستتيح هذه الحالة لوزير الصحة، سلطة جديدة واسعة النطاق للتنازل عن بعض القوانين واللوائح لمنح مشغلي الرعاية الصحية المزيد من المرونة.

وأضاف ترامب أن السلطات الأميركية لا تريد أن يحصل الأشخاص على اختبار فيروس كورونا إذا لم يحتاجوا إليه، لكنه أوضح أن عمليات الفحص ستتضمن أيضا الفحص السريع في الشارع للسائقين.

وفي الوقت الذي كان الرئيس الأميركي يتحدث عن خطة مواجهة كورونا، والإجراءات الضرورية لتجنب العدوى، ضبطته الكاميرات وهو يقوم بكل ما لا ينبغي القيام به.

وخلال الخطاب، لمس ترامب الميكروفون والمنصة عددا من المرات، كما أنه صافح عددا من الأشخاص، متجاهلا التعليمات الصحية الأساسية.

وطالما حذر الأطباء في ظل انتشار كورونا من ملامسة أيدي الآخرين أو حتى الأسطح، داعين إلى ضرورة تعقيم اليدين أو غسلها بسرعة لتجنب الإصابة بالفيروس.

وفي إحدى اللقطات المحرجة، مد ترامب يده ليسلم على أحد الأشخاص، الذي رفض ملامسة يد ترامب واقترب منه بمرفقه، وهي طريقة جديدة للسلام يتبعها الكثير من الأشخاص لتجنب ملامسة أيدي الآخرين.

وخلال الموقف، ابتسم ترامب ليتجنب الحرج، وضرب مرفقه بمرفق الشخص، إلا أن الصورة كانت كافية لتثير موجة من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقام برنامج “ذي ديلي شو” الأميركي الشهير، بتجميع لقطات لكل “المحظورات” التي قام بها ترامب خلال الخطاب، ونشر فيديو ساخر على تطبيق إنستغرام، حصد حتى الآن أكثر من مليون و300 ألف مشاهدة.

يشار إلى أن عدد الإصابات في الولايات المتحدة تخطى، الجمعة، الـ1700 حالة، مع 40 وفاة، وفق جامعة جونز هوبكينز الأميركية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى