اقتصاد

ترامب: الصين شعرت بضرب مبرح في المفاوضات الأخيرة

|| Midline-news || – الوسط…

 

دعا الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الصين، اليوم الأحد، إلى الإسراع في إبرام اتفاقية تجارية مع إدارته وعدم انتظار بديل له في الانتخابات الرئاسية عام 2020.

وغرد ترامب عبر حسابه على موقع “تويتر”، قائلاً: “أعتقد أن الصين شعرت بضرب مبرح في المفاوضات الأخيرة، حتى إنهم ربما ينتظرون الانتخابات المقبلة 2020، لمعرفة إن كان الحظ سيحالفهم بفوز ديمقراطي”.

وأضاف: “في هذه الحالة سيستمرون في نهب 500 مليار دولار سنوياً من الولايات المتحدة”، في إشارة إلى حجم العجز التجاري الأمريكي مع  الصين.

وتابع مغرداً: “المشكلة الوحيدة هي أنهم يعلمون أنني سأفوز، وإذا تم إبرام الصفقة في فترة ولايتي الثانية، فسيكون الأمر أسوأ بالنسبة لهم”. وخلص ترامب إلى أنه بالنسبة للسلطات الصينية “سيكون من الحكمة التصرف الآن”، على الرغم من أنه “يحب جمع الرسوم الثقيلة”. وفشلت أحدث جولة من المفاوضات التجارية بين الولايات المتحدة والصين هذا الأسبوع في واشنطن، في تحقيق أي نتائج أو التحرك نحو الأمام، بسبب فرض واشنطن باقة جديدة من الضرائب على البضائع الصينية.

وجاء هذا التصعيد والتوتر بين واشنطن وبكين، عندما أجرت الصين تعديلات على مسودة اتفاق وخففت من التزامات بتلبية مطالب أمريكية بالإصلاح التجاري.

وكان ترامب أمر  يوم الجمعة، بزيادة الرسوم الجمركية على بقية الواردات الصينية، وذلك بعد أقل من 24 ساعة من رفع واشنطن التعريفة الجمركية على سلع صينية بقيمة 200 مليار دولار.

وقال ممثل التجارة الأمريكي روبرت لايتهايزر، في بيان: إنّ “الرئيس طلب منا أيضاً أن نطلق آلية لرفع الرسوم على كل الواردات المتبقية من الصين والتي تُقدَّر قيمتها بنحو 300 مليار دولار”.

ويدعي ترامب أنه يسعى إلى خفض العجز التجاري بين الولايات المتحدة والصين، مع فتح الأسواق الصينية بشكل أوسع أمام البضائع الأمريكية، ودفع بكين إلى إدخال تشريعات لوقف الاستفادة بشكل غير شرعي من التكنولوجيات الأمريكية، وسرقة الملكية الفكرية.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق