العناوين الرئيسيةفضاءات

“تراثي هويتي” يختتم فعاليات معرضه وورشته بحضور نجوم في الدراما السورية

|| Midline-news || – الوسط
روعة يونس
.

تواصل بدأب ونشاط الفنانة التشكيلية والحرفية نجوى الشريف؛ تنظيم المعارض والإشراف على الورشات الفنية، معبرة عن شغف حقيقي تجاه الفنون لما تنضوي عليه من جماليات وإشاعة للبهجة في أوساط الفنانين والمتذوقين من الجمهور في آن معاً.
وقد نظمت وأشرفت مؤخراً -ولمدة ثلاثة أيام- على معرض وورشة “تراثي هويتي” في صالة معارض “المركز الثقافي العربي” في المزة، برعاية مديرية ثقافة دمشق، وحضور مديرها الأستاذ وسيم مبيّض، شارك به مجموعة من الفنانين والحرفيين، حظي بإقبال رائع واستحسان الجمهور من كافة الفئات العمرية.
.

.
بالأمس اختتمت الورشة محطاتها، بحضور مدير ثقافة ومعاونه ومجموعة من الممثلين الفنانين من ضمنهم حسام تحسين بيك وأيمن بهنسي، إلى جانب مديرة المركز الأستاذة لبنى حداد وأمين رابطة الشبيبة “الشهيد باسل الأسد” والدكتور بهجت عكروش وجمهور من المهتمين بالفن والحرف اليدوية التراثية وروّاد المركز.
.

وكانت مجموعة من الفنانين والحرفيين؛ شاركت في المعرض، تتقدمهم الفنانة نجوى الشريف في فن الفسيفساء الزجاجي. غلى جانب بسام ريحان- رسم على الزجاج/ فؤاد عربش ويحيى الناعمة- موزاييك وصدف/ عدنان تنبكجي و زياد الشايب- نحاسيات/  مديحة نعمة- حياكة نول/ محمد رمضان- قيشاني/ ماهر بوظو- دهان دمشقي/ مأمون حلاق- خراطة خشب/ عبدالله صوفية- زجاج معشق/ تولين الرجال- نحت وتشكيل صلصال/ حازم كردعلي- خط عربي/ مازن شيبان- تشكيل بحبوب الزيتون/ عبدالرحمن الزند- عصر وتركيب زيوت عشبية.
.

 تمثلت الفعالية في شقين (معرض وورشة) فتم عرض أعمال جسّدت هدف الحفاظ على تراث بلدنا، والحفاظ عليه وحمايته من الاندثار. وذلك من خلال الاهتمام بالمهن القديمة والحرف الفنية التي تعكس عراقة هذا التراث والتنويه بمجالاته وتفاصيله، كفنون الخط العربي والموزاييك والنقش على النحاسيات والنحت على الخشب والصلصال وفنون الرسم والفيسفساء من الزجاج، وحياكة النول والقيشاني.
فيما أتاحت الورشة للجمهور الزائر وطلبة المدارس ممارسة هذه الفنون والحرف بإشراف الفنانين والحرفيين المشاركين، وكشفت عن مواهب واهتمامات شبابية في هذه الفنون التراثية والحرف اليدوية.
.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى