سلايدرسورية

تدمير أوكار لـ “جبهة النصرة” في ريف إدلب الجنوبي الغربي

|| Midline-news || – الوسط…

في إطار الرد على خروقات التنظيمات الإرهابية المتواصلة لاتفاق منطقة خفض التصعيد، كثفت وحدات من الجيش العربي السوري عملياتها ضد هذه التنظيمات ودمرت أوكاراً لها في بلدة “بداما” بأقصى الريف الجنوبي الغربي لمحافظة إدلب.

مصادر محلية ذكرت أن وحدات الجيش نفذت رمايات نارية مكثفة طالت تجمعات وتحصينات إرهابيي تنظيم “جبهة النصرة”، والتنظيمات المنضوية تحت زعامته، في بلدة “بداما” بمنطقة جسر الشغور بريف إدلب الجنوبي الغربي.

ونقلت تقارير إعلامية أن الضربات أسفرت عن تدمير أوكار للتنظيم التكفيري وإيقاع قتلى ومصابين في صفوف إرهابييه، مؤكدة وجود حالة من التخبط تسود صفوف التنظيمات الإرهابية نتيجة فشلها أمام التكتيكات العملياتية التي تنفذها وحدات الجيش، وذلك في إطار الحرص على حياة المدنيين الذين تتخذهم تلك التنظيمات دروعا بشرية.

وكانت وحدات من الجيش قد قضت أمس على عدد من إرهابيي “جبهة النصرة” ودمرت مقرات لهم في بلدة “حاس” بريف إدلب الجنوبي وآليات بعضها مزودة برشاشات على محاور تحرك الإرهابيين بين قريتي “حيش” و”كفر سجنة” على جانبي الحدود الإدارية لإدلب وحماة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق