العناوين الرئيسيةفضاءات

تخليداً للذكرى.. “الشمس تشرق من حلب” عمل فني سوري عراقي إيراني مشترك

|| Midline-news || – الوسط …
روعة يونس

 

تستضيف مديرية الثقافة في حلب، على خشبة مسرح المدينة، بدءاً من مساء الأمس السبت، مسرحية “الشمس تشرق من حلب” في منطقة تعرف بمشهد الحسين (ع) وذلك تخليداً لذكرى قادة المقاومة الشهداء.
المسرحية للمخرج الإيراني “كورش زارعي” وتأليف “ابوباسم حيادار”، تضم مجموعة من الفنانين السوريين والعراقيين والإيرانيين، وتعد عملاً فنياً مشتركاً بين سورية والعراق وإيران. إذ تشارك فيها نخبة من أشهر الفنانين المسرحيين العرب (مروان غريواتي وسمير الطويل وياسين عدس ومحمد السقا وباسل زين الدين وحسان الفيصل) الذين سبق لهم أن شاركوا في أعمال للمخرج زارعي في سورية والعراق ولبنان.
.


.

في اتصال أجرته “الوسط” مع الأستاذة هالة الخالد- مديرة المسرح، قالت: “تعود قصة مسرحية “الشمس تشرق من حلب” إلى العام 61 للهجرة، حيث تسرد قصة الراهب المسيحي الذي تشرف بزيارة رأس الشهيد الإمام الحسين (ع) كما تتطرق المسرحية إلى مسير سبايا كربلاء، وفي مقدمتهم الإمام زين العابدين والحوراء زينب الكبرى (عليهما السلام) وكيف أنهم في طريقهم الى الشام ؛ نزلوا في دير ذاك الراهب الذي دافع مع مساعديه عنهم، وأحسن معاملتهم. رغم الأذى الذي تعرض له من الجلاوزة”!
وتسترسل الخالد مضيفة “تهدف المسرحية إلى جانب إلقاء الضوء على جزء من تاريخ (آل بيت محمد صلى الله عليه وسلم)، تبيان مواقف رجالات الدين المسيحي وعقيدتهم التي تقوم على الرحمة والمودة والعون، ونبذ الشر والظلم والطائفية) في إطار معاصر إحياءً لذكرى قادة المقاومة ورجالها الشهداء”.
.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق