سورية

تأهيل الخطوط الحديدية المتضررة جراء الإرهاب في حماة

|| Midline-news || – الوسط …

أعادت ورشات الصيانة والطواقم الفنية في فرع حماة للمؤسسة العامة للخطوط الحديدية السورية والشركة العامة لإنشاء الخطوط الحديدية تأهيل الخطوط الحديدية المتضررة جراء الإرهاب وتم وضعها بالخدمة من جديد.

وكانت معظم الخطوط الحديدية الواقعة في نطاق فرع حماة تعرضت خلال السنوات الماضية للتخريب والعبث ونهب معداتها وتجهيزاتها على أيدي الإرهابيين ، كما تعرض القسم العلوي والسفلي من الخطوط وملحقاتها من الأبنية السكنية والخدمية والمحطات ووسائل وكابلات الاتصالات وباقي التجهيزات الكهربائية والأبراج لأضرار فادحة، وذلك على طول امتداد الشبكة.

و بعد إعادة الأمن والاستقرار إلى المنطقة بين “سنيسل” في ريف حمص الشمالي الغربي وحتى ريف محافظة حلب خلال العام الماضي، قامت الورشات بالكشف على سائر مواقع امتداد الخط وذلك بالتنسيق مع الجهات المختصة لنزع العبوات الناسفة على مسار الخط كخطوة لتقدير حجم الأضرار وتقييم الوضع الفني للخطوط الحديدية، ليصار إلى البدء بتنفيذ أعمال صيانة الخطوط والمحطات الأكثر أهمية وحيوية كمرحلة أولى.

و شملت أعمال تأهيل الخطوط الحديدية المتضررة وملحقاتهاكذلك تعزيل وتسليك وتجهيز 53 جسراً كبيراً وصغيراً، و77 عبارة، إلى جانب تجهيز 20 ممراً سطحياً محروساً تشكل تقاطعات مع طرق برية حفاظاً على السلامة العامة، وبالتوازي مع ذلك تم إبرام عقد مع مؤسسة الإسكان العسكري لتوريد العديد من الغرف مسبقة الصنع لزوم تخديم القائمين على محطات القطار والممرات السطحية.

وتقوم المؤسسة العامة للخطوط الحديدية بإعداد خطة بالتوازي مع تأهيل خطوط الشبكة ومرافقها وتجهيزاتها لترميم أبنية المحطات التي تضررت بالكامل، لتكون مهيأة لاستقبال الركاب من جديد، مع تجهيز الشبكات الكهربائية اللازمة لضمان تشغيل دائم لمفاتيح السكة التي يجري تدويرها حاليا بشكل يدوي، و شملت مؤخراً جسرا استراتيجيا في حربنفسه بطول 440 متراً، إضافة إلى صيانة جسرين آخرين، الأول يقع بين محطتي حماة وقمحانة، والثاني بين محطتي الحمدانية وسنجار باستبدال بلاطاتهما من قبل ورشات المؤسسة والشركة العامة لإنشاء الخطوط الحديدية

المصدر: SANA

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى