العناوين الرئيسيةمحليات

تأخير صرف منحة التعطل عن العمل ناجم عن إعادة تدقيق الأسماء

في ضوء التأخر في صرف تعويض التعطل من الصندوق الوطني للمعونة الاجتماعية بسبب الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، وبهدف معرفة الأسباب التي أدت إلى ذلك، بحث رئيس مكتب نقابة عمال السياحة بدمشق عبد الله مخلوف وأعضاء مكتب النقابة مع مدير الصندوق في محافظتي دمشق وريفها مؤمن سعد الدين والعامل ضمن الفريق المكلف بتوزيع منحة التعطل عن العمل، بحث الآلية التي يتم فيها توزيع المنحة للأشخاص المستحقين، وما العوامل والمعطيات التي أدت إلى تأخر صرفها لنسبة كبيرة منهم وخاصة عمال السياحة.
وبحسب مخلوف فقد تبين من خلال اللقاء أن هناك أعدادا كبيرة من أسماء المستحقين للمنحة وهي قيد التدقيق والمعالجة، حيث أن هناك أسماء وردت في القوائم وأسماء لم ترد رغم أنها تعمل بنفس المنشأة أو أن لها نفس ظروف العمل وحالة مشابهة لأولئك المستحقين، ويعود هذا إلى عدم استكمال المعلومات الأساسية للشخص المستحق للمنحة (كالرقم الوطني أو رقم الجوال، أو العنوان)، أو إلى وجود خطأ أو خلل في المعلومات الأساسية وعدم تطابقها مع الرقم الوطني، أو تسجيل أكثر من شخص على نفس رقم الجوال، أو تسجيل نفس الاسم والمعلومات الشخصية بأكثر من محافظة، أو وجود رقمين تأمينيين للشخص، وهذا دليل على وجود أكثر من مصدر دخل، أو أن يكون الاسم هو لصاحب المنشأة، أو أن يكون أصغر من السن القانونية للعمل (18) سنة، أو أكبر من (70) سنة.
ولفت مخلوف إلى تعاون مدير صندوق المعونة الاجتماعية في دمشق وريفها وحرصه على عدم ضياع حق أي عامل مستحق لهذه المحنة، مبيناً أن القوائم التي تم اعتمادها في الصندوق هي القوائم الواردة إلى وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل من غرف السياحة ووزارة السياحة، والتي فيها المعلومات الكاملة والصحيحة، مع الإشارة إلى أن الأسماء التي عليها بعض الاشكالات تم إعادتها إلى غرف السياحة لاستكمال المعلومات المطلوبة ومن ثم إعادتها إلى الصندوق ليتم اعتمادها وصرف المنحة.
وقال مخلوف إن كل الأسماء التي سجلت على رابط وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل وتم قبولها واستحقت المنحة سيتم إرسال رسائل على جوالاتهم قريباً، وستشملهم المنحة مع العلم أن التأخير الحاصل والبطء في توزيع المنح للمستحقين يعود إلى العدد الكبير للأسماء الذي شكل ضغطاً بالعمل، وحالياً يجري تدقيق أسماء الدفعة الثانية تمهيداً لنشرها، استعداداً لتجهيز باقي الدفعات الأخرى بشكل متلاحق، مع الإشارة إلى أنه يتم التدقيق حتى بعد صرف المنحة للتأكد من أنها وصلت إلى الشخص المستهدف المستحق لها، وقد تم إغلاق الرابط الخاص بالتسجيل على المنحة حالياً وحتى إشعار آخر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق