العناوين الرئيسيةسورية

تأجيل امتحان التعليم الأساسي للأحرار القادمين من مناطق ميليشيا «قسد» إلى ما بعد الثانوي

أكد محافظ الرقة عبيد الحسن اتخاذ كل الاستعدادات اللازمة لانجاز العملية الامتحانية للشهادتين الثانوية والأساسي في المحافظة، من خلال المراكز الامتحانية التي جهزت في الريف المحرر والتي ستستقبل الطلاب من كل أنحاء محافظة الرقة بما فيها المناطق الواقعة تحت سيطرة ميليشيات «قسد» الموالية للاحتلال الأميركي. وأشار الحسن إلى وجوب تأمين سلامة العملية الامتحانية وتطبيق الإجراءات الاحترازية للوقاية من وباء كورونا بالاستمرار بعملية التعقيم للمراكز الامتحانية ومراكز الإيواء وفحص الطلاب القادمين من كوادر مديرية الصحة ومتابعتهم بمراكز الإيواء، مضيفاً: لن يسمح لهم بالاختلاط مع الأهالي خلال فترة الامتحانات، لافتاً إلى قيام مديرية التربية بطباعة البطاقات الامتحانية وتجهيز المراكز الامتحانية برؤساء المراكز وأمناء السر والعدد الكافي من المراقبين حيث بلغ عدد المراكز المجهزة /45/ مركزاً، كذلك اتخذت قيادة شرطة الرقة الاستعدادات اللازمة وأبدت جاهزيتها لتأمين المراكز الامتحانية ومراكز الإيواء بشكل كامل. وأكد مدير التربية في الرقة فراس العلو الجاهزية الفنية التامة لمراكز الإيواء البالغ عددها /31/ مركزاً /19/ للإناث و/12/ للذكور، وتأمينها بالمستلزمات اللازمة، مضيفاً: يقدر عدد الطلاب القادمين من المناطق الساخنة بحدود 12 ألف طالب للشهادتين من أصل جميع الطلاب المتقدمين لامتحان الثانوية والأساسي والبالغ 15 ألف طالب. وأوضح العلو أنه بهدف تأمين الإيواء لجميع الطلاب القادمين من المناطق الساخنة تقرر تأجيل موعد امتحان التعليم الأساسي للطلاب الأحرار فقط القادمين من المناطق الساخنة لما بعد انتهاء امتحانات الثانوية، مبيناً أنه تم وضع آلية لنقل الطلاب القادمين من المناطق الساخنة إلى المنطقة المحررة من المعبر إلى مراكز الإيواء ومن مراكز الإيواء إلى المراكز الامتحانية، حيث سيتم نقلهم بالسيارات القادمة وباصات النقل الداخلي بعد إجراء الفحوص الطبية لهم من فرق مديرية الصحة، وسيتم توزيع البطاقات الامتحانية للطلاب ضمن مراكز الإيواء، وتستمر فترة استقبال الطلاب خمسة أيام قبل بدء الامتحان وحتى بداية الامتحان علماً «أن الطالب سوف يسمح له بالدخول من المعبر مرة واحدة فقط حتى نهاية الامتحان ويتم نقل الطلاب من مراكز الإيواء للمراكز الامتحانية عن طريق بولمانات وعلى مرحلتين اعتباراً من الساعة السادسة صباحاً». وبيّن العلو أنه تم تشكيل لجان خاصة لمتابعة الإطعام في مراكز الإيواء وتأمين كل ما تحتاجه هذه المراكز من خدمات لتأمين الظروف المريحة لأبنائنا الطلبة لتقديم امتحاناتهم بكل طمأنينة. الوطن

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق