العناوين الرئيسيةفضاءات

“بين بغداد ودمشق” رواية تقطر حباً للكاتبة ميسم الشمري

|| Midline-news || – الوسط …
روعة يونس
.

بين الأب الفرات، ودجلة الأم، يغوص القارئ في رواية غاية في الحب والشوق والجمال للكاتبة ميسم الجلود الشمري، حملت عنوان “بين بغداد ودمشق”. يتقدس طيها المكان ويُخلّد الزمان، وعلى أمواج صفحاتها تتراقص اللغة في بحر من الجماليات والتمكّن الأدبي.

 

وقد استضاف مرخراً “المركز الثقافي العربي” في أبو رمانة، حفل توقيع الرواية، الذي سبقه ندوة قرأت فيها الكاتبة مقتطفات من روايتها.. فيما قدم كل من الدكتور عبد الله الشاهر و الأستاذ محمد الحفري دراسة أدبية حول الرواية، وأدار الندوة الإعلامي الستاذ سامر الشغري، بحضور  الفنانة التشكيلية الأستاذة رباب أحمد- رئيسة المركز، وثلة من الأدباء وعشاق الأدب، وأصدقاء المركز.
وفي نهاية الحفل تم توقيع وتوزيع مجموعة من نسخ الرواية على الحضور، فضلاً عن التقاط الصور التذكارية.

.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق