عربي ودولي

“بومبيو” يواجه تحقيقاً بشأن كلمة وجهها إلى مؤتمر الحزب الجمهوري من القدس‎

|| Midline-news || – الوسط …

قال زعيمان ديمقراطيان في مجلس النواب الأمريكي، اليوم الاثنين، إن مكتب المحقق الخاص فتح تحقيقاً بشأن كلمة وزير الخارجية مايك بومبيو إلى المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري، الذي انعقد في أغسطس/ آب الماضي.

وأشاد بومبيو، الذي عينه الرئيس دونالد ترامب، بسجل السياسة الخارجية للرؤساء الجمهوريين في كلمة سُجلت في القدس خلال زيارة للكيان الاسرائيلي.

وأذيعت الكلمة في المؤتمر الذي رشح ترامب لفترة جديدة. ويقول منتقدون إن الكلمة انتهكت ما يعرف باسم قانون “هاتش”، الذي يحد من ممارسة المسؤولين الاتحاديين لأنشطة سياسية.

وقالت ”نيتا لوي“، رئيسة لجنة الاعتمادات في مجلس النواب، و ”إليوت إنجل“ رئيس لجنة الشؤون الخارجية في المجلس، في بيان مشترك: ”مكتب المحقق الخاص فتح تحقيقاً في انتهاكات محتملة لقانون “هاتش”، تتصل بكلمة وزير الخارجية مايك بومبيو إلى المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري“.

وأكد متحدث باسم مكتب المحقق الخاص أن وحدة “قانون هاتش” في المكتب تلقت شكاوى من أعضاء في الكونغرس تتعلق بانتهاكات محتملة من جانب بومبيو، وأنها فتحت تحقيقاً، لكن لم يسرد أي تفاصيل.

وسارع منتقدون إلى القول إن الوزير بومبيو تجاوز عرفاً معمولاً به منذ عقود، عندما استخدم منصبه في أغراض حزبية، واتهموه بانتهاك قانون هاتش.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية قد أبلغت صحفياً رافق بومبيو في ذلك الوقت بأن الوزير تحدث في المؤتمر بصفته الشخصية، وأن أحداً من الوزارة لم يشارك في الأمر، كما لم تستخدم فيه مواردها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى