صحة وتجميل

بلجيكا تعتمد إجراءات مشددة لمنع انتشار موجة ثانية من كورونا

|| Midline-news || – الوسط …

أعلنت السلطات المحلية البلجيكية و محموعة من الخبراء الطبيين، أن استراتيجية بروكسل الحالية للتعامل مع (فيروس كورونا) تستند إلى كثير من الأولويات، في ضوء عودة بعض المقيمين والمواطنين ممن كانوا يقضون عطلهم الصيفية خارج البلاد.

وتشعر سلطات منطقة بروكسل بالقلق من زيادة في الإصابات، مع العودة من العطلات وعودة الأطفال إلى المدرسة،

ووفقاً للبيانات الصادرة من قبل معهد الصحة البلجيكي سيونسانو، تراجعت جميع مؤشرات فيروس كورونا في بلجيكا، فاللمرة الأولى منذ عدة أسابيع، انخفضت الوفيات في بلجيكا بنسبة 23%، بمتوسط ​​يومي قدره 7.3 حالة خلال الفترة بين 15 و 21 آب / أغسطس،

ولليوم التاسع على التوالي، شهدت حالات الإصابات الجديدة بـ كوفيد- 19 إنخفاضاً، حيث سجلت البلاد في المتوسط ​​473.3 حالة إصابة مؤكدة جديدة يومياً، خلال فترة الأيام السبعة الأخيرة، ليصل إجمالي الاصابات بفيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19) إلى 82092 منذ بداية انتشار العدوى.

ويعد العودة من العطلات أحد الخطرين الرئيسيين اللذين تواجههما بروكسل، حيث يعود الكثير من الناس من الرحلات من المناطق المصنفة حسب الوباء خضراء و برتقالية و حمراء.

وحالياً، يتم اختبار حوالي 40٪ فقط من المسافرين العائدين إلى بروكسل من المناطق الحمراء .

وتريد منطقة بروكسل زيادة عدد الاختبارات الخاصة بكشف كوفيد- 19، وإلزام أي شخص يخضع للاختبار بالبقاء في الحجر الصحي أيضاً.

وباعتبار أن العام الدراسي سيبدأ في غضون أسبوع، تسعى السلطات المحلية لتطبيق اختبارات الحجر الصحي على الأطفال بعد عودتهم من المنطقة الموصوفة بالحمراء، وإلزامهم بالحجر الصحي لمدة 14 يوماً.

كما سيُطلب من جميع الطلاب والموظفين ارتداء قناع الفم ضمن الفصول الدراسية، مع استثناءات أثناء فترات الراحة أو الأنشطة الرياضية.

كما يفرض على جميع الآباء الذين يصطحبون أطفالهم إلى الثانويات ارتداء قناع الفم عندما يكونون على مقربة من المدرسة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق