عربيمجتمع - منوعات

بعد 10 سنوات من المنفى, وفاة أبرز معارضي البشير بعد عودته إلى السودان..

|| Midline-news || – الوسط …

 

بعد نحو شهر من عودته إلى السودان من منفاه الاختياري الذي أمضى فيه 10 سنوات، توفي، رئيس الجبهة الوطنية العريضة علي محمود حسنين، أحد أبرز المعارضين لنظام الرئيس المخلوع عمر البشير، عن عمر ناهز 50 عاما.

وكان حسنين قد عاد إلى البلاد عقب عزل عمر البشير في الـ 11 من نيسان الماضي، بعد نحو 10 سنوات قضاها بمنفاه الاختياري في لندن.

وبعد وصوله إلى مطار الخرطوم، توجه علي حسنين  مباشرة إلى ساحة الاعتصام أمام مقر القيادة العامة للجيش السوداني، حيث يعتصم آلاف السودانيين منذ عزل البشير.

وكان حسنين قد أمضى نحو 3 سنوات في معتقلات النظام السابق لتأييده مذكرة التوقيف الصادرة من المحكمة الجنائية الدولية بحق البشير، في اتهامات تتعلق بارتكاب جرائم إبادة جماعية في دارفور، ثم غادر البلاد عام 2009.

وحسنين هو سياسي وقانوني يشغل منصب نائب رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل، ورئيس الجبهة الوطنية العريضة التي أسسها عام 2010.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق