دولي

بايدن: يكشف الفرق بين الهاكرز الصينيين والروس!

|| Midline-news || – الوسط …

 

كشف الرئيس الأمريكي جو بايدن عما يميز من وجهة نظره أنشطة القراصنة الإلكترونيين في الصين عن أنشطة نظرائهم الروس.

وقال بايدن للصحفيين اليوم الاثنين ردا على طلب تحديد الفرق الرئيسي بين الهاكرز الصينيين والروس: “من وجهة نظري، ولن أتلقى تقريرا مفصلا من استخباراتنا قبل صباح غد، فإن الحكومة الصينية ربما تساعدهم، على خلاف الحكومة الروسية التي لا تفعل ذلك بنفسها لكنها تقدم الحماية لمن يفعل ذلك”.

وأشار الرئيس الأمريكي إلى أن التحقيق في هذه القضية لم ينته بعد.

وأعلن مسؤول أمريكي رفيع المستوى اليوم الاثنين أن الولايات المتحدة والناتو والاتحاد الأوروبي يتهمون السلطات الصينية بالتعاون مع قراصنة إلكترونيين مأجورين، متوعدة بالرد على ممارسات بكين “غير المسؤولة”.

ونفت الصين مرارا الاتهامات بالوقوف وراء القرصنة الإلكترونية ضد المؤسسات الأجنبية، داعية المجتمع الدولي لحشد الجهود في مواجهة أنشطة الولايات المتحدة التي تهدد الأمن السيبراني في العالم.

كما نفت روسيا أكثر من مرة الاتهامات الغربية بالقرصنة ضدها والتدخل في شؤونها الداخلية، مشيرة إلى أن أي أدلة تدعم هذه الاتهامات، لم يتم تقديمها حتى الآن.

وأكدت موسكو استعدادها للحوار مع الغرب حول القضايا المتعلقة بالأمن السيبراني.

المصدر: “نوفوستي”

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى