دولي

النمسا تدعو الاتحاد الأوروبي لتقييم علاقاته مع تركيا

 || Midline-news || – الوسط …

طالبت النمسا اليوم الجمعة بموقف أوروبي حازم ضد تركيا، على خلفية التحركات الاستفزازية في شرق البحر المتوسط، والتي أثارت ردود فعل غاضبة لا سيما في ظل تداعياتها السلبية على جيرانها.

جاء ذلك على لسان وزير الخارجية النمساوي “ألكسندر شالنبيرغ” في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأمريكي “مايك بومبيو” الذي يزور البلد حاليا.

وقال “شالنبيرغ”، إن على الاتحاد الأوروبي أن يعيد تقييم علاقاته مع تركيا في ضوء سلسلة الأحداث الأخيرة، مشيراً إلى قلق خاص بشأن الوضع في شرق البحر المتوسط.

وأضاف: “الإجراءات التي تتخذها دول معينة في شرق البحر المتوسط يجب أن تدفع الاتحاد الأوروبي إلى إعادة تقييم علاقاته مع تركيا“.

ويناقش وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي هذه القضية اليوم الجمعة.

وتصاعدت التوترات هذا الأسبوع، بعد أن أرسلت تركيا سفينة مسح إلى منطقة متنازع عليها مع اليونان، تحت حراسة سفن حربية تركية، لرسم خارطة بتفاصيل منطقة بحرية بهدف التنقيب المحتمل عن النفط والغاز.

وقال مصدر دفاعي يوناني إن اصطداماً خفيفاً وقع بين سفينة حربية يونانية وأخرى تركية، يوم الأربعاء، خلال مواجهة في شرق البحر المتوسط، واصفاً ما جرى بأنه “حادث”.

وتتشارك اليونان وتركيا في عضوية حلف شمال الأطلسي (الناتو)، لكن علاقاتهما مشحونة بالتوترات منذ فترة طويلة.

وتتراوح الخلافات بينهما من حدود الجرف القاري البحري والمجال الجوي، إلى جزيرة قبرص المقسمة. وفي عام 1996 كانت الدولتان على وشك الدخول في حرب بسبب التنازع على ملكية جزر صغيرة غير مأهولة في بحر إيجه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق