سورية

الناتو : عملية عسكرية للحلف في سورية قد تؤدي إلى التصعيد

 

|| Midline-news || – الوسط  ..

أرجع ينس ستولتنبرغ الأمين العام لحلف شمال الأطلسي “ناتو” التحفظ العسكري للحلف تجاه النزاع السوري إلى أن القيام بمهمة عسكرية هناك يمكن أن يؤدي إلى المزيد من التصعيد.

وأوضح في تصريحات خاصة لصحيفة “بيلد أم زونتاج” الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر الأحد العواقب التي يمكن أن تنتج عن ذلك بقوله: “يمكن أن نتعرض لخطر مواجهة نزاع إقليمي أكبر، أو أن يموت المزيد من الأبرياء”.

وأشار إلى أن التكاليف الناتجة عن الاستعانة بوسائل عسكرية تتجاوز الفائدة الناتجة عنها، موضحا أن الحلف توصل فيما يتعلق بسورية إلى “أنه من الممكن أن تسهم المهمة العسكرية في جعل الموقف المروع (في سورية) أكثر ترويعا”.

وفي ظل الأحوال الكارثية في حلب طالب السياسي الألماني البارز مانفريد فيبر، الذي يشغل منصب رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الشعب الأوروبي المحافظ بالبرلمان الأوروبي، في تصريحات لصحيفة “بيلد أم زونتاج” بقبول الاتحاد الأوروبي لحصة من اللاجئين السوريين تبلغ 20 ألف شخص، موضحا أنه يمكن بذلك تجنب حدوث كارثة إنسانية.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى