العناوين الرئيسيةحرف و لون

الموت بالصدفة .. علي الحمزة

لوحة : هناء العقلة

|| Midline-news || – الوسط …
.

تموت بالصدفة خير من أن تموت بموعد
ولك أن تتخيل الكارثة إذ كان الموت بموعد:
بعد أن تتفق على وقت معين ومكان ما
تخلف بالموعد وتبقى تحت اللحاف
تعد أغنامك لتنام
لتنام وتكون الغفوة عذراً لعدم مجيئك
لكنّك لن تنام لأن ذئب خوفك فرق كل الأغنام
تتذاكر أحداثاً أضاءت حياتك لتنسى الذئب
لكن قدحة عينيه باقة شرار فيصير لأحداثك ظلاً
تضع رأسك تحت الوسادة
فتسمع دويّاً كأنه عواء
تضغط بساعدك على الوسادة فيعلو العواء
تقفز من السرير إلى الأرض وتقرر أن تذهب
لايهمك ماترتديه
فالموعد هذا آخر المقاصد
تلبس قميصاً لا يتلاءم مع البنطال
وحذاءً برباط مفتوح
وتصفف شعرك عكس الريح
فالريح لان تؤذي شعرك هذه المرة
لانها ستجري باشتهاء الاتجاه والنهاية
وقبل أن تدوّر قبضة الباب
تسمع صوت حيوان يحتضر
تنظر خلفك فترى أنك قد رفست الذئب في بطنه
حين قفزت من السرير إلى الأرض.

*شاعر من العراق
*(اللوحة للفنانة التشكيلية هناء العقلة- سورية)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق