العناوين الرئيسيةعربي

المقاومةاليمنية :ارتياح واشنطن لمايجري في العراق ولبنان يدلكم على طبيعة الحراك

الوسط -midline-news:
توعد زعيم جماعة أنصار الله “الحوثيين”، عبدالملك الحوثي، اليوم السبت، التحالف العسكري، الذي تقوده السعودية في اليمن، بتوجيه اقسى الضربات، داعيا إياه إلى وقف عملياته العسكرية ورفع الحصار.
وقال الحوثي، في خطاب متلفز بثته قناة “المسيرة”، الناطقة باسم الجماعة : أدعو النظام السعودي إلى وقف العدوان والحصار، وإلا فمخاطر الاستمرار في العدوان كبيرة ونتائجه عليهم كبيرة”.

وأضاف: “استمرار العدوان معناه أن نستمر في تطوير قدراتنا العسكرية وتوجيه أقسى الضربات وهذا حق مشروع”، مشددا على أن الشعب اليمني لن يتراجع عن كفاحه من أجل “استقلال أراضيه”.
ومن ناحية أخرى رفض زعيم جماعة أنصار الله اتهامات رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو لإيران بتزويد الجماعة بصواريخ دقيقة، متوعدا بتوجيه ضربات لإسرائيل في حال نفذت أي عمل عدائي ضد اليمن.

وقال: “شعبنا لن يتردد في إعلان القتال ضد العدو الإسرائيلي، وتوجيه أقسى الضربات ضد الأهداف الحساسة في كيان العدو إذا تورط في أي حماقة ضد شعبنا”.

وأردف “موقف العداء لإسرائيل ككيان غاصب هو موقف مبدئي إنساني أخلاقي

واتهم زعيم جماعة “أنصار الله”، الحكومة اليمنية، والتحالف العربي بـ”نهب عائدات أكثر من 120 مليون برميل من النفط” منذ بداية ما أسماه “العدوان”، مضيفا: “تلك الأموال كانت تكفي لدفع رواتب الموظفين لمدة 12 عاما”.

كما اتهم الحوثي الولايات المتحدة وإسرائيل بـ”لعب دور فيما يشهده العراق ولبنان من احتجاجات”، قائلا “الفرح والارتياح الأمريكي والإسرائيلي لما يحدث في العراق ولبنان يكشف طبيعة موقفه”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق