سورية

المرصد المعارض يحجب الشمس بالغربال :لا صحة لخروج 1200 مسلح من أحياء حلب الشرقية وتم تصوير أشخاص على أنهم مقاتلون من الفصائل.

|| Midline-news || – الوسط  …

يبدو أن المرصد  السوري  المعارض  يحاول   العودة لمربع الأزمة السورية الأول عندما كان الإعلام الخليجي والغربي يزورون الحقائق في سورية ,حيث كذب المرصد كل الأخبار عن خروج المسلحين في حلب من الأحياء الشرقية رغم رصد الاعلام الغربي لهذه العملية وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبدالرحمن، “لا صحة لخروج أو تسليم 1200 مقاتل من الفصائل في مناطق بشرق حلب أنفسهم لقوات الحكومة السورية “.

وأضاف أن “النظام والإعلام الموالي له عمدوا إلى تصوير أشخاص على أنهم مقاتلون من الفصائل”، إلا أن “نشطاء المرصد تمكنوا من التعرف على بعضهم حيث تبين أنهم مدنيون من أبناء حيي الصاخور وطريق الباب”.

وكانت وكالة إنترفاكس للأنباء نقلت عن مصادر في وزارة الدفاع الروسية قولها إن أكثر من 20 ألف مدني غادروا شرق حلب السبت، وإن أكثر من 1200 من مقاتلي المعارضة ألقوا سلاحهم.

كما أشارت وكالة الأنباء السورية إلى أنه “منذ الصباح تمكن ما لا يقل عن ثلاثة آلاف مدنى من الفرار من قبضة التنظيمات الإرهابية التكفيرية المنتشرة في أحياء السكري والفردوس وصلاح الدين في الجهة الشرقية لمدينة حلب..”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق