فضاءات

المخرج ” أسامة الحمد ” : أبي سوري ، أمي لبنانية ، وتعلمت السينما في ” يريفان ” ..

|| Midline-news || – الوسط  ..

كان يصوّر حلقات” بلحظة ” عن نص لـ ” نادين جابر ” مع زياد برجي ، سينثيا خليفة ، كارمن لبس .

فيما يعرض له وبنجاح لافت ” فخامة الشك “سابين ، يورغو شلهوب ، وهو بصدد التحضير لعمله التالي في المدى المنظور .

إنه المخرج السوري ” أسامة الحمد “، أمه لبنانية ( راشيا – البقاع الغربي ) .

درس الإخراج السينمائي في الكلية الحكومية للسينما والمسرح في ” يريفان “، وهو أصرّ على والده العسكري أن يقبل بهذا الإختصاص لأنه لا يتصور نفسه إلاّ مخرجاً مذ كان في سن مبكرة جداً .

تقلّب في تجارب كثيرة خلف الكاميرا ، أولاها شريط التخرج ” نقطة نور ” ، أعقبه بالقصير ” أم ” ، ثم بالروائي الطويل ” صبحية بحرية ” .

أنجز عدة مسلسلات ( تعب الليالي ، أغراب ، عرب وود ، الإنفجار ) قبل أن يباشر في لبنان تصوير عدد من أعماله ” حدود شقيقة ” ، ثم صوّر عملاً مشتركاً مصرياً – سعودياً بعنوان ” بينك ” ( أحمد بدير ، حسن حسني ) ، بعده ” طروادة ” .

لا يميل المخرج ” الحمد ” إلى تفضيل عمل على آخر معتبراً أن كل ما يصوّره يعنيه بقوة ، لذا فإن ما أنجزه في لبنان يعتز به ويضيفه إلى أرشيفه بثقة .

وأشار بجدية كاملة إلى أن الممثلين اللبنانيين رائعون ، وهم يتمتعون بحرفية جيدة في الأداء ، وأشار إلى أنهم متعاونون ويناقشون أدوارهم بعمق .

وعن الفترة التي صوّر فيها مسلسلات في مواقع لبنانية مع ممثلين مختلطين أكد ” الحمد ” أن المناخ الفني كان في أروع تجلياته ، وأنه سعيد بالتجربة وجاهز لإعادتها في كل وقت .

وأعاد السبب في صمود الدراما السورية إبان أصعب الظروف ، إلى الطاقة الإحتياطية التي يختزنها كل سوري في داخله ، لردع كل الأشرار عن أذية البلاد .

كما قرأ إيجاباً واقع الدراما العربية ، متوقفاً بفخر عند ما أنجزه مع رفاقه السوريين في الداخل أو في الأستوديوهات العربية والدولية المختلفة .

وقال ” الحمد ” : هناك حس جماعي جعلنا نعمل بشكل مضاعف طوال سنوات الأزمة السورية ، ونعطي صورة براقة عن حبنا لوطننا وأهلنا ” .

وعن التنويع الذي يعتمده في أعماله ، رحب بكل نص جيد يصله ، من دون التركيز على نمط معين أو مسار خاص يريحه .

وأضاف الحمد في حديث مصور مع ” الميادين نت ” خلال تصويره بعض مشاهد ” بلحظة ” ..

المصدر : الميادين نت
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى