العناوين الرئيسيةدولي

الكرملين تعليقا على مزاعم تسميم نافالني: روسيا حريصة على معرفة ما حدث ونرفض التصريحات المتسرعة

قال المتحدث باسم الكرملين إن الأطباء الروس لم يعثروا على مواد سامة في جسم الناشط أليكسي نافالني، ولا نعلم ما إذا كان الأطباء الألمان استطاعوا العثور على شيء من هذا القبيل.

واضاف المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، في تصريح صحفي اليوم الأربعاء: “نحن نعلم أن التحليلات العديدة التي أجراها أطبائنا، للأسف، لم تساعد في إثبات وجود أي مادة، تسببت في دخوله في غيبوبة. ولا نعرف ما إذا كان الأطباء الألمان قد نجحوا في التعرف على هذه المادة حتى الآن”.

وأوضح بيكوف أن تقييمات حالة نافالني هي نفسها التي أعلنها الأطباء الروس وكذلك الألمان، مضيفا: “لا نعرف كيف تطورت الأحداث في اليوم الأخير، حيث أن المريض موجود في ألمانيا. ونحن مهتمون بفهم وتحديد ما حدث للمريض، لكن لا يمكننا فعل ذلك في الوقت الحاضر”.

وقال المتحدث باسم الكرملين إن “العديد من الصيغ المتسرعة… أن هناك احتمال كبير للتسمم، وما إلى ذلك،  نرفضها بشدة… كيف نتحدث عن التسمم إذا لم يكن هناك مادة سامة”.

المصدر: RT

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق