العناوين الرئيسيةفضاءات

الفيلم السوري القصير “أول يوم” يحصد جائزتين في مهرجان براغ السينمائي الدولي المستقل

 || Midline-news || – الوسط …

حصد الفيلم السوري “أول يوم”،للمخرجة الشابة “لوتس مسعود”، جائزتين في مهرجان براغ السينمائي الدولي المستقل “PIFF 2020″- الذي اختتم فعالياته قبل أيام في براغ عاصمة التشيك- عن فئة الفيلم القصير هما أفضل فيلم قصير وأفضل إخراج،

و”أول يوم” هو الفيلم العربي الوحيد الذي حصد جوائز ضمن المهرجان، وهو من إنتاج المؤسسة العامة للسينما ضمن منح مشروع دعم سينما الشباب، وكتبت نصه “لوتس” وأخرجته كأول تجاربها الإخراجية مع الفن السابع، بعد تجربتين خاضتهما في كتابة النص المسرحي.

ويتحدث الفيلم عن يوم توقف سقوط قذائف الإرهاب على دمشق بتاريخ الـ 22 من أيار 2018، إثر تطهير الريف الدمشقي من الإرهابيين، حيث يسلط الضوء على هذا اليوم من خلال أكثر من حالة، مظهراً معاناة السوريين لسنين عديدة من الموت الذي حملته هذه القذائف لأرواح عديدة.

وقالت لوتس، ابنة الفنان العالمي غسان مسعود،: “إن هذه الجائزة التي تأتي كتتويج لأول تجاربي الإخراجية، أعطتني دافعاً كبيراً وإيمانا عميقاً بأنها لم تكن مخاطرة وإنما خطوة صحيحة وجريئة بالنسبة لي ولفريق العمل، الذي آمن بالفيلم وأراد أن يوصل جزءاً مما عاشه الشعب السوري خلال سنوات الحرب القاسية بشكل إنساني”، معبرةً عن سعادتها لحظة سماعها خبر الجائزة وشعورها بسعادة كبيرة أن فيلماً سورياً يحصد جائزتين وينافس أفلاماً أجنبية من كل دول العالم.

وتابعت لوتس “إن هذه الجائزة أعطتني الحماس للخوض في تجارب جديدة قادمة تجمع فيها بين الكتابة والإخراج”، مؤكدةً أهمية أن يصل صوت السوريين إلى العالم، وتحديداً الذين لم تصلهم حقيقة ما عانيناه نفسياً واجتماعياً جراء الحرب عليه من خلال لغة السينما.

وتحدثت لوتس عن دعم والدها لها، وإعجابه بفكرة الفيلم منذ البداية، وإلهامه لها بحديثه عن الحرب والشباب وما حصل خلال الحرب، حيثُ كانت تناقشه بالعديد من التفاصيل.

وأهدت الجائزة لعائلتها التي كانت السبب الرئيسي في احتضان موهبتها ودعمها.

والفيلم من تمثيل لوريس قزق وإياد عيسى وأمينة عباس وحسن خليل وآية محمود وملهم بشر وعلاء زهر الدين ورندة كروشان والورد دمقسي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق