العناوين الرئيسيةسورية

وزير التربية :وضع نموذج امتحاني للشهادات العامة على موقع الوزارة قريباً

خلال حضوره اجتماع لجنة التربية والتعليم والبحث العلمي أكد وزير التربية عماد موفق العزب أن صحة التلاميذ والطلاب من أولويات عمل الوزارة، وبناء عليه اتخذت الإجراءات اللازمة، وحددت موعد الامتحان للشهادات كافة، بالإضافة إلى الموضوعات المطلوبة لكل مادة امتحانية، وسيوضع خلال يومين نموذج الأسئلة على موقع الوزارة، وتشمل ثلاثة مستويات، تم بناؤها بشكل علمي وممنهج. مؤكدا أن اللجان الخاصة بتعويض الفاقد التعليمي قد أنجزت عملها، لافتاً إلى أن تعويض الفاقد يحتاج ل15 يوم دراسة فعلي لمواد المعارف الأساسية، وسيتم البت بأوراق العمل خلال أسبوع، مشيرا انها تبدأ من بداية العام الدراسي، وترتبط بالعملية الامتحانية ، مبيناً ان الدورة التكميلية وضعت بمرسوم، وألغيت لهذا العام بسبب إجراءات مكافحة فيروس كورونا. لافتا الى أن الوزارة انتهت من إعداد مشروع تعديل المرسوم التشريعي رقم /55/لعام 2004 الناظم لعمل المؤسسات التعليمية الخاصة في الجمهورية العربية السورية، لافتاً إلى أن الميزات والخدمات تحددها المؤسسات التعليمية الخاصة، ولايجوز لها زيادة اي قسط دراسي حصراً دون موافقة وزارية مسبقة . مبينا أن عدد المسجلين للتقدم لامتحانات الشهادات العامة هو 587000 طالب وطالبة، وبلغ عدد المسجلين خلال اليومين المحددين لاستئناف التسجيل في شهر نيسان هو 12782 طالباً وطالبة، كما تم تعميم الأسماء والمراكز الامتحانية، ولذلك من الصعب إصدار قرار جديد، مشيراً إلى افتتاح مراكز تصحيح جديدة في المحافظات، وتشكيل لجان لدراسة إمكانية افتتاح مراكز ومدارس في الرقة تحضيراً للعام الدراسي الجديد، موضحا أن الوزارة عملت على وضع قائمة بالأولويات الخاصة لتحديث التشريعات الناظمة لعملها، واقتراح مشاريع قانونية للنهوض بواقع العملية التربوية والتعليمية بما يضمن حسن سير عملها، وقد تم الانتهاء من إعداد مشروع تعديل إحداث قانون وزارة التربية والتعليم( وزارة المعارف سابقاً) مشيرا إلى أن الوزارة تعمل على اتخاذ الإجراءات المتعلقة بمسابقتي الفئة الأولى والوكلاء قبل بدء العام الدراسي، فضلاً عن وضع خطة تدريب وتأهيل للمدرسين الوكلاء وفق حقيبة تدريبية، لافتاً إلى أن آليات التعليم من برامج تعليمية على الفضائية التربوية والمنصة وتطبيق النافذة التعليمية هو للاستفادة العلمية فقط وغير ملزم، مؤكداً اهمية التشاركية بين وزارتي التربية والتعليم العالي والبحث العلمي في مجال إعادة تطوير المناهج.

عن الثورة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى