عربي

العراق.. اغتيال مدير بلدية كربلاء

|| Midline-news || – الوسط …

 

كشفت وسائل إعلام عراقية، اليوم الثلاثاء، تفاصيل اغتيال مدير بلدية كربلاء عبير سليم الخفاجي.

وكان مسلحون في حي الزهراء السكني في كربلاء بالعراق، أقدموا اليوم الثلاثاء، على اغتيال مدير بلدية كربلاء عبير سليم الخفاجي بإطلاق النار عليه خلال حملة بلدية لإزالة التجاوزات.

وذكر شهود عيان أن مدير البلدية أصيب بـ3 طلقات نارية ليفارق الحياة بعد وصوله إلى مستشفى الحسين الطبي.

فيما أفادت وكالة الأنباء العراقية بأن “مدير بلدية كربلاء، توفي بعد إصابته بثلاث رصاصات في صدره، خلال إشرافه على حملة لرفع التجاوزات في منطقة المعملجي”.

ومنذ اندلاع الاحتجاجات الشعبية في العراق في أكتوبر 2019، تعرّض أكثر من 70 ناشطاً لعملية اغتيال أو محاولة اغتيال، في حين اختطف عشرات آخرون لفترات قصيرة.

وفي سياق متصل، أعلن الناطق باسم الجيش العراقي، يحيى رسول، اليوم الثلاثاء، أن عملية انسحاب قوات التحالف ستستمر في الأيام القادمة لحين انتهاء القوات المكلفة بالقتال، وما يتبقى من مستشارين سيعملون ضمن قواعد عسكرية عراقية.

وقال إن أعداد المستشارين “ستحددها القيادة العسكرية حسب الاحتياج أو اللجنة الفنية التي تباحثت ضمن مخرجات الحوار الاستراتيجي”.

وأضاف: “ما يتبقى من مستشارين سيعملون ضمن قواعد عسكرية.. والقوات الأمنية العراقية ستؤمن الحماية لهم”، وفق ما نقلته وكالة الأنباء العراقية (واع).

وكان يحيى رسول قد أكد أمس الاثنين، أن انسحاب قوة تابعة للتحالف الدولي جاء ضمن مخرجات الحوار الاستراتيجي الذي عقد بين واشنطن وبغداد.

وقال في تصريحات للوكالة العراقية: “قوات التحالف الدولي التي انسحبت باتجاه الكويت تعد أول قوة تنسحب من العراق.. ذلك جاء ضمن مخرجات الحوار الاستراتيجي خاصة بعد زيارة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي للولايات المتحدة”.

كما أضاف أن “عملية الانسحاب ستستمر لغاية 31/ كانون الأول ديسمبر المقبل”، مشيراً إلى أن من يتبقى من القوات الأمريكية هم المستشارون فقط بهدف التدريب “وستتم حمايتهم من قبل القوات العراقية”.

المصدر : وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى