صحة وتجميل

العبوس والشرب عبر المصاصة.. عادات تسرع ظهور التجاعيد حول الفم

|| Midline-news || – الوسط …

 

نعيش في عصرٍ يتملّك الكثير من الناس فيه هوس محاربة علامات التقدم في السن وخاصة التجاعيد، غير أن كثيراً ما يُغفل الاهتمام بالشفاه فيما يتعلق بهذا الشأن.

غير أن ما يعتري الشفاه من فقدٍ للحجم وتجاعيد حول الفم هو أحد أوضح علامات زوال الشباب وأبكرها ظهوراً.

وتُشارك د. رخا تايلور، طبيبة التجميل غير الجراحي البارزة المُقيمة في مقاطعة سري بإنجلترا، السلوكيات اليومية الثمانية التي يُمكنها أن تُسبب لفمك التجاعيد والتقدم في السن، بعد ملاحظتها زيادةٍ في عدد المرضى الذين يُعانون من المشكلة.

وفيما لا يسهُل تجنب بعض تلك السلوكيات، لكن يمكن بالتأكيد الحد منها؛ للحفاظ على شفاهٍ نضرةٍ لوقتٍ أطول، بحسب ما نشرته صحيفة The Daily Mail البريطانية.

العبوس

شاع ذلك بين رواد موقع إنستغرام ومحبي صور السلفي، لقد صار العبوس مألوفاً للغاية بين رواد شبكات التواصل الاجتماعي اليوم.

لكن نوبات العبوس المتكررة سيكون لها بمرور الوقت تأثيرٌ ضارٌّ على نعومة الجلد حول شفتيك، ووفقاً لما قالته د. رخا، فيجب تجنبه.

الشرب عبر المصَّاصة

رغم أن هذه هي الطريقة المفضلة لدى الكثير من النساء لتناول مشروباتهن؛ تجنباً لمسح أحمر الشفاه على أكوابهن، لكن تكرار حركة الشرب عبر المصاصة يتطلب تجعيد الشفاه.

وإذا تكرر ذلك باستمرارٍ لفترةٍ من الزمن، فيمكن أن يُسهم في ظهور التجاعيد.

وتقول د. رخا: الشرب عبر مصاصة بانتظامٍ يُفتت الكولاجين الطبيعي في الشفاه.

وتتابع: استبدلي المصاصة بكوبٍ، وستكونين رحيمةً، ليس فقط بالبيئة، وإنما بشفتيك كذلك.

إحدى النصائح لتجنب انطباع أحمر الشفاه على كوب شرابك هي بترطيب موضع فمك على الكوب (أجل، مسحه باللسان هو أسهل طريقةٍ لفعل ذلك، لكن تأكدي من فعل ذلك بذكاءٍ).

الجفاف

تعتبر د. رخا شفاهنا انعكاساً مباشراً لصحة خلايا أنسجتنا. وحين تكون تلك الخلايا بصحةٍ جيدةٍ، تكون شفاهنا نضرةً ومليئةً بالشباب.

لكننا حين نُصاب بالجفاف تُصبح شفاهنا قشريةً، وجافةً، ومتجعدةً، ثم تتشقق وتصبح أكثر عرضةً للعدوى, لذلك فمن المهم إبقاؤها رطبةً.

وتقول د. رخا: طريقةٌ سهلةٌ لمنع ذلك هي بضمان أنك تحصل على القدر الكافي من الترطيب بشرب الكثير من المياه. كما يمكن لتناول المشروبات المنعشة للجلد مرةً كل يومٍ أن يكون في غاية الإفادة.

ويُحفز هذا المنتج، الذي تستخدمه فيكتوريا بيكهام، جسدك لإنتاج المزيد من الكولاجين.

حمامات الشمس

يعد التعرض للشمس أحد أكثر أسباب الإصابة بآفات القرحة الباردة، والتي بدورها تسبب ظهور النُدب والضرر على الشفتين، ما يجعلهما يبدوان أكبر سناً مما هما عليه.

وللحيلولة دون ذلك تقول د. رخا: استخدام بلسمٍ للشفاه يحوي قدراً كبيراً من كريم الحماية من الشمس لا يساعد فقط على إبقاء الشفاه رطبةً، وإنما يحميها كذلك من الأشعة فوق البنفسجية الضارة.

التدخين

يُنتج التدخين جذوراً حرةً في الجسد تسهم في إظهار علامات التقدم في السن مبكراً.

كما أنه من المُرجح أن يكون لتكرار حركة أخذ نفسٍ من السيجارة دوره في إظهار التجاعيد حول حواف الشفاه التي بدورها تسبب «نزيف الشفاه».

وتقترح د. رخا أن الإقلاع عن التدخين من بابه هو الحل المثالي.

وتتابع: لكن إن لم يكن بإمكانك فعل ذلك، فاستبدال السجائر برُقع النيكوتين لن يساعدك فقط في التقليل من حدة التأثير على شفاهك، لكنه سيفيد صحتك كذلك على المدى الطويل.

عضّ الشفاه

يعض الكثيرون شفاههم أو يقرضونها بداعي الملل في كثيرٍ من الأحيان، وبداعي العصبية أو التعود في أحيانٍ أخرى.

من المهم محاولة منع نفسك عن فعل ذلك؛ لأن ذلك قد يسبب ظهور ندبةٍ تؤدي إلى نموٍ غير طبيعيٍ للخلايا.

الابتسام

بتكرارك استخدامك عضلات وجهك للضحك، ستبدئين تدريجياً في ملاحظة ظهور خطوطٍ على جانبي شفتيك.

تقول د. رخا: بالطبع لا يمكنك، ولا ترغبين حتى في التوقف عن الابتسام، لكن علاج Hydrafacial هو خيارٌ غير جراحيّ رائعٌ يمكنه المساعدة في تقليل ظهور تلك التجاعيد.

يتضمن العلاج آلة شفطٍ تعمل في ست مراحل للتركيز على المناطق المختلفة في جلدك – من التخضب، وأضرار الشمس، والتجاعيد الدقيقة، والتقشير، ومستحضرات التنظيف.

التصفير

تماماً مثل الشرب عبر المصاصة، يتطلب التصفير لأوقاتٍ طويلةٍ تجعيد الشفاه، ما يُسهم في ظهور التجاعيد على الجلد المحيط بها.

يُذكر أن د. رخا تايلور ممارسةٌ مؤهلةٌ للطب منذ 28 عاماً، وتشغل منصب المدير الطبي والمؤسس لمؤسسة Health & Aesthetics في مقاطعة سري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق