عربي ودولي

الصين: أمريكا تفتح أبواب الشر في الشرق

|| Midline-news || – الوسط … 

 

حذرت الصين من أن إعلان الولايات المتحدة نشر ألف جندي إضافي في المنطقة، في ظل تصاعد حدة التوتر مع إيران، قد يفتح الباب أمام “كل الشرور” في الشرق الأوسط.

وحض وزير الخارجية الصيني وانغ يي كذلك طهران، على عدم التخلي “بهذه السهولة” عن الاتفاق النووي المبرم في 2015، بعدما أعلنت إيران أن احتياطاتها من اليورانيوم المخصب ستتجاوز الحدود التي ينص عليها الاتفاق، اعتبارا من 27 حزيران الجاري.

وكثفت الولايات المتحدة الضغط على إيران، الاثنين، معلنة إرسال جنود إضافيين في الشرق الأوسط، بينما نشرت صورا قالت إنها تكشف أن إيران تقف خلف هجوم استهدف ناقلة نفط في خليج عُمان الأسبوع الماضي.

وقال وانغ للصحفيين في بكين، الثلاثاء، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية السوري وليد المعلم الذي يزور البلاد: “ندعو جميع الأطراف إلى التزام العقلانية وضبط النفس وعدم اتخاذ أي خطوات من شأنها أن تتسبب بتصاعد حدة التوتر في المنطقة وعدم إطلاق الشرور في الشرق الأوسط”.

وارتفع منسوب التوتر بين طهران وواشنطن جراء انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، وإدراجها الحرس الثوري الإيراني على قائمة الإرهاب.

وحث وانغ إيران على “اتخاذ قرارات حكيمة”، و”عدم التخلي بهذه السهولة” عن الاتفاق النووي الذي يضع قيودا على طموحاتها النووية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى