العناوين الرئيسيةعربي ودولي

السعودية… ما الذي فجر السفينة الملكية البريطانية قبالة سواحل جدة؟!

|| Midline-news || – الوسط …


أعلنت السلطات السعودية وهيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية- الاثنين، أن انفجاراً ضرب سفينة قبالة ميناء جدة السعودي على البحر الأحمر، حسبما نقلت وكالة “أسوشيتد برس”.

وأوضحت السلطات السعودية والهيئة، وهي مؤسسة لتبادل المعلومات تابعة للبحرية الملكية البريطانية، أن الانفجار وقع الأحد، دون الخوض في التفاصيل. وحثت السفن في المنطقة على توخي الحذر وقالت “إن التحقيقات جارية”.

ولم تصرح الرياض بمزيد من التفاصيل عن الانفجار الذي أصاب ميناء ومركز توزيع مهمين لتجارة النفط.
كما لم تقدم التقارير الأولية سبب الانفجار، رغم أنه يأتي بعد انفجار لغم بحري الشهر الماضي تسبب في إتلاف ناقلة نفط قبالة سواحل السعودية، ألقت السلطات باللوم فيه على حركة أنصار الله الحوثي في اليمن.

وقالت شركة “هافنيا” للشحن اليوم الإثنين “إن إحدى ناقلات النفط التابعة لها أصيبت من قبل “مصدر خارجي” مجهول، مما تسبب في اشتعال حريق ووقوع انفجار أثناء تفريغ السفينة في ميناء جدة بالسعودية.

وقالت هافنيا في بيان على موقعها على الإنترنت “أصيبت بي دبليو راين من مصدر خارجي أثناء تفريغها في جدة بالمملكة العربية السعودية في نحو الساعة 00:40 بالتوقيت المحلي يوم 14 كانون الاول 2020 ، مما تسبب في انفجار وحريق لاحق على متن السفينة”.
وقالت الشركة “إن الطاقم أخمد الحريق ولم يصب أحد. وأن أضراراً لحقت بأجزاء من جسم السفينة”.

وفي تشرين الثاني الماضي، انفجر لغم في البحر الأحمر، قبالة ساحل السعودية، قرب اليمن، ودمر ناقلة نفط.
وضرب الانفجار الناقلة “إم تي اغراري” التي ترفع علم مالطا، وتديرها اليونان قرب مدينة الشقيق في السعودية.
وذكر بيان من الشركة المشغلة للسفينة أن “السفينة هوجمت من مصدر غير معروف. ضربت “أغراري” على بعد متر واحد فوق سطح البحر وتم اختراقها، وتأكد أن الطاقم آمن ولم تقع أي إصابات”.
كما أشارت  إلى أن “الانفجار وقع في محيط الميناء وتسبب في خرق بدن السفينة التي كانت تحمل شحنة من روتردام في هولندا، ونقلتها إلى محطة الشقيق لتوليد الطاقة بالبخار”.

الوسط الاخباري

تابعوا صفحتنا على فيس بوك..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى