العناوين الرئيسيةسورية

الخارجية الروسية: واشنطن تشجع أكراد سورية على الانفصال

أعلن مدير قسم المنظمات الدولية في وزارة الخارجية الروسية، بيتر إيليتشيف، أن واشنطن ركزت إجراءاتها في سورية على تشجيع الأكراد على الانفصال، وذلك بتمويلهم بأموال التجارة غير المشروعة في النفط السوري.

وشدد إيليتشيف بحسب وكالة «سبوتنيك»، على أن الوجود الأجنبي في سورية يجب أن يتم بناءً على دعوة من الحكومة السورية، أو بقرار من مجلس الأمن الدولي.

وقال: «في البداية، برر الأميركيون وحلفاؤهم الغزو بالحاجة إلى محاربة تنظيم داعش، ولكن بمرور الوقت، تحولت جهودهم لمكافحة الإرهاب إلى تجربة جيوسياسية. تنظيم داعش لم يُهزم، على الرغم من تصريحات واشنطن عن الانتصار».

وأضاف: «لقد ركزت الولايات المتحدة إجراءاتها في سورية على تشجيع الانفصاليين الأكراد عبر تمويلهم بأموال التجارة غير المشروعة في النفط السوري».

وتابع: «مثال آخر على سعي الولايات المتحدة إلى تقويض وحدة أراضي سورية هو قرار الإدارة الأميركية بالاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان السوري المحتل».

«وكالات»

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق